الملك سلمان وإردوغان يتفقان على تحسين العلاقات بين البلدين وحل الخلافات

الرئيس تركي رجب طيب إردوغان والعاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز يتفقان على إبقاء قنوات الحوار مفتوحة لتحسين العلاقات الثنائية والتغلب على المشكلات.

  • الرئيس التركي رجب طيب إردوغان خلال لقائه الملك سلمان في جدة عام 2017 (أ ف ب - أرشيف)
    الرئيس التركي رجب طيب إردوغان خلال لقائه الملك سلمان في جدة عام 2017 (أ ف ب - أرشيف)

ذكرت الرئاسة التركية، أمس الجمعة، أن الرئيس رجب طيب إردوغان والملك سلمان عاهل السعودية اتفقا خلال اتصال هاتفي على تحسين العلاقات بين البلدين وحل الخلافات المعلقة من خلال الحوار.

وجاء في بيان الرئاسة التركية، أنّ "الرئيس إردوغان والملك سلمان اتفقا على إبقاء قنوات الحوار مفتوحة لتحسين العلاقات الثنائية والتغلب على المشكلات"، مضيفة أن الرئيسين ناقشا أيضاً قمة مجموعة العشرين.

ويدور خلاف منذ سنوات بين السعودية وتركيا بشأن السياسة الخارجية والمواقف تجاه الجماعات السياسية الإسلامية. كما أسفر مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بإسطنبول في 2018 إلى زيادة التوترات بشكل كبير.

وكان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان قال إنه يتحمل المسؤولية عن مقتل الصحافي جمال خاشقجي "لأن ذلك حدث وأنا في موقع السلطة".

يذكر أن قمة مجموعة العشرين للعام الجاري، ستعقد افتراضياً في الرياض اليوم السبت ويوم غد، وهو الاجتماع الخامس عشر للمجموعة، إذ سيناقش القادة أهم القضايا الدولية مثل انتشار فيروس كورونا، وخطة توفير اللقاحات لباقي الدول، ومكافحة تغير المناخ، وإنعاش الاقتصاد العالمي.