مقتل شخصين في حادثة طعن في كنيسة بكالفورنيا

شرطة مدينة سان خوسيه في كاليفورنيا تعلن عن عملية طعن في كنسية، ما أسفر عن قتلى وجرحى، وتؤكد أن المتواجدين في الكنسية هم من المشردين الذين دخلوها بسبب البرد.

  • توجه ضباط الشرطة إلى كنيسة غريس المعمدانية في مدينة سان خوسيه في كاليفورنيا عند تلقيهم بلاغاً حول عملية طعن
    توجه ضباط الشرطة إلى كنيسة غريس المعمدانية في مدينة سان خوسيه في كاليفورنيا عند تلقيهم بلاغاً حول عملية طعن

أعلنت شرطة مدينة سان خوسيه الأميركية عن مصرع شخصين جرّاء عملية طعن، في كنيسة بكاليفورنيا، وإصابة عدة أشخاص بجروح خطيرة.

وقالت الشرطة إن المنفّذ طعن عشرات الأشخاص في كنسية غريس المعمدانية وسط المدينة، وتوجه الضباط إلى الموقع، بعد تلقيهم بلاغاً بشأن حادث طعن، مؤكدة أنه لم يكن هناك قداس وقت الطعن، إنما كان يوجد مشردون دخلوها بسبب البرد.

وأكد عمدة المدينة، سام ليكاردو، في تغريدة أنه سيصدر بيان عن الشرطة قريباً بشأن ما توصلت إليه التحقيقات.

وشهدت الفترة الماضية عدد من أعمال العنف، ففي 11 من تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، تحدثت السلطات المحلية عن مقتل شخص وإصابة 7 آخرين في إطلاق نار من مركبة متحركة في ملعب لكرة السلة في تامبا في ولاية فلوريدا، ورجحّت الشرطة حينها أن يكون الحادث مفتعل.

وكان الإعلام الأميركي تحدث مطلع الشهر الجاري عن مقتل عدد من أفراد عائلة أردنية واحدة في عملية إطلاق نار في ولاية نيفادا، فيما أصيب شخص خامس مشتبه به في إطلاق نار مع الشرطة، قرب موقع الحادث.