شهيد وجرحى جرّاء غارات للتحالف السعودي تركزت على صنعاء وجنوبها

مراسل الميادين يفيد بأن طائرات التحالف السعودي استهدفت بـ20 غارة صنعاء ومحافظتي عَمْران والحُدَيْدَة، ووزارة الصحة اليمنية تفيد بسقوط شهيد وجرحى جراء الغارات.

  • التحالف السعودي يشنّ عشرات الغارات على صنعاء ويستهدف مخازن النفط
     3 غارات للتحالف السعودي على معسكر ريمة حميد في مديرية سنحان جنوب العاصمة اليمنية

أعلنت وزارة الصحة اليمنية عن سقوط شهيد و4 جرحى جراء الغارات التي شنتها طائرات العدوان السعودي الأميركي صباح اليوم على العاصمة صنعاء وعدد من المحافظات.

وأضافت أن "معظم القصف كان على مناطق مأهولة بالكثافة السكانية كعطان والحفاء وعيبان والنهدين في العاصمة صنعاء"، وحمّلت وزارة الصحة "تحالف العدوان المسؤولية الكاملة قانونياً وإنسانياً وأخلاقياً لتبعات هذه العمليات الإجرامية من مشاكل صحية آنية أو مستقبلية على المواطنين".

وكان أفاد مراسل الميادين بأنّ طائرات التحالف السعودي استهدفت بـ20 غارة العاصمة اليمنية صنعاء ومحافظتي عَمْران والحُدَيْدَة. ووفق مراسلنا، استهدفت طائرات التحالف، كما يبدو، مخازن النفط التابعة لشركة النفط الوطنية في صنعاء.

وبعد استهداف صنعاء، بدأت سحب الدخان تتصاعد من وسط المدينة ومعسكر الصَّمَع في مديرية أرحب في صنعاء، فيما تواصل التحليق فوق المنطقة.

وذكر مراسل الميادين أيضاً أنّ طائرات التحالف استهدفت بغارتين مشروع صندوق النظافة في منطقة عصر جنوب غرب صنعاء.

كذلك، استهدف التحالف السعودي بغارتين جويتين منطقة جِربان في مديرية سَنْحان جنوبي العاصمة اليمنية، و3 غارات على معسكر ريمة حميد في مديرية سنحان جنوب العاصمة اليمنية، ونفّذت غارتين على جبل عطان جنوب صنعاء ومعسكر الحفا شرقاً.

وتتواصل المعارك الدامية على أشدّها بين القوات المسلحة اليمنية في صنعاء من جهة، وقوات الرئيس هادي المسنودة بطائرات التحالف السعودي من جهة أخرى في مديرية مَدْغِل الجِدْعان شمالي غرب محافظة مأرب، وتحديداً في مناطق محيطة بمعسكر ماس الاستراتيجي، إذ شنت طائرات التحالف السعودي سلسلة غارات جوية لمؤازرة قوات الرئيس هادي، في محاولة لاستعادة السيطرة على المعسكر الخاضع لسيطرة قوات حكومة صنعاء.

كما استهدفت غارات جوية للتحالف السعودي منطقتي الكسارة والمَخْدَرة على الطريق الدولي الرابط بين مدينة مأرب ومفترق طريق الجوف وصنعاء، فيما شهد محيط جبل هيلان قصفاً مدفعياً متبادلاً بين الطرفين في مديرية صِرواح غربي محافظة مأرب شمال شرق اليمن.