مجلس النواب الليبي يؤكد الالتزام بإجراء الانتخابات النيابية خلال عام

مجلس النواب الليبي يعلن التزامه بإجراء الانتخابات النيابية في البلاد خلال عام، والبيان الختامي للاجتماع التشاوري لمجلس النواب الليبي يؤكّد الالتزام بإجراء انتخابات في مدة لا تتجاوز العام من تاريخ التئام المجلس.

  • محاولة ترميم مدرسة الشهداء الليبية التي تضررت أثناء القتال بين الفصائل (أ ف ب).
    محاولة ترميم مدرسة الشهداء الليبية التي تضررت أثناء القتال بين الفصائل (أ ف ب).

قرّر البرلمانيون الليبيون المجتمعون في مدينة طنجة المغربية، عقد جلسةٍ لمجلس النواب بمدينة غدامس في ليبيا، فور عودتهم إلى البلاد.

وجاء في البيان الختامي للاجتماع التشاوري أن المقر الدستوري لانعقاد المجلس هو بنغازي، وأنهم ماضون قُدماً لإنهاء الصراع والانقسام في المؤسسات الرسمية، وفي الحفاظ على وحدة الدولة الليبية وسيادتها على كامل أراضيها.

كما أكّد البيان التزام النواب بإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية وفق إطارٍ دستوري، وإنهاء المرحلة الانتقالية في فترة لا تتجاوز العام.

وصرحت عضو مجلس النواب الليبي عائشة يوسف الطبلقي الجمعة، بأن أعضاء مجلس النواب الليبي المجتمعين في مدينة طنجه المغربية وعددهم 113 نائباً، اتفقوا على عقد جلسة بكامل النصاب في مدينة غدامس الليبية في منتصف الأسبوع القادم.

وقالت الطبلقي في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك"، إن "كامل أعضاء مجلس النواب الليبي المجتمعين في مدينة طنجة المغربية ناقشوا العديد من القضايا التي من شأنها أن تساعد في تحسين أداء المجلس ليقوم بدوره المناط به لخدمة المرحلة القادمة لإنهاء الأزمة وتوحيد مؤسسات الدولة.

ويضاف الاجتماع التشاوري لمجلس النواب الليبي بمدينة طنجة المغربية إلى سلسلة اللقاءات الليبية – الليبية المنظمة في المغرب والهادفة إلى دعم التسوية السياسية للأزمة الليبية، بدءاً بجلسات الحوار السياسي التي أفضت إلى التوقيع على اتفاق الصخيرات، ثم جلسات الحوار الليبي-الليبي ببوزنيقة.

وكان المغرب قد احتضن، في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، مشاورات ليبية نجحت في التوصل إلى "اتفاق شامل حول معايير تولي المناصب السيادية بهدف توحيدها"، كما جاء في البيان الختامي للاجتماع.