ترامب مجدداً: فزنا في الانتخابات.. ولن نقبل بالتلاعب بالنتائج

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرفض الإقرار بهزيمته، ويجدد الكلام بشأن تزوير الانتخابات والتلاعب بالنتائج.

  • ترامب: فزنا في الانتخابات.. ولن نقبل بالتلاعب بالنتائج
    ترامب: سيحاولون إقناعنا بأننا خسرنا رغم فوزنا بالانتخابات

جدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب ادعاءه بأن الانتخابات الرئاسية "تم تزويرها"، مؤكداً أنه لا يمكن الإقرار بهزيمته وسط ما وقع من تلاعب خلال الانتخابات. 

وقال ترامب أثناء مشاركته في أول تجمّع انتخابي بعد الاقتراع الرئاسي، اليوم الأحد، إن البعض "سيحاولون إقناعنا بأننا خسرنا رغم فوزنا بالانتخابات"، مضيفاً أن "الديموقراطيين سيحاولون تزوير انتخابات مجلس الشيوخ أيضاً". 

وأعلن لمؤيديه في ولاية جورجيا: "فزنا بجورجيا، وفزنا في فلوريدا، وفزنا بالعديد من الأماكن، وفزنا بأوهايو.. ونحن نفوز في هذه الانتخابات. كل ما يمكنني فعله هو انتظار الأرقام".

وتابع: "إذا خسرت، فسأكون خاسراً كريماً جداً.. ولكن لا يمكنك أن تقبّل أبداً، عندما يسرقون ويتلاعبون ويسرقون".

وطالب الرئيس الأميركي بعقد جلسة خاصة للهيئة التشريعية في ولاية جورجيا، لمناقشة نتائج الانتخابات الرئاسية التي خسر فيها أمام منافسه جو بايدن.

وقال ترامب في تغريدة على "تويتر" إنه سيفوز بجورجيا "بسهولة وبسرعة، إذا سمح الحاكم بريان كيمب أو سكرتير الولاية بالتحقق من الأمر. على الأقل أطلب جلسة خاصة للهيئة التشريعية على الفور. يمكنك القيام بذلك بسهولة وعلى الفور".

يذكر أن التصويت على مقعدي مجلس الشيوخ عن ولاية جورجيا، سيجري في 5 كانون الثاني/يناير.

والمقعدان يتبعان إلى الجمهوريين حالياً. وفي حال خسارتهما، فإنّ الغالبية في مجلس الشيوخ ستنتقل إلى الديموقراطيين، لأنه في ظل التساوي بالمقاعد (50 عضو لكل جهة) سيكون بإمكان نائبة الرئيس المقبلة كامالا هاريس التصويت والبتّ وفقاً للدستور.