بومبيو يعيّن مبعوثاً أميركياً للإشراف على "التطبيع الاقتصادي"

وزير الخارجية الأميركي يعرب عن أمله في أن يسهم هذا التعيين في تسريع مسار التطبيع وفعاليته وإعطاء الاتفاقات دفعة أكبر.

  • وزير الخارجية مايك بومبيو
    وزير الخارجية مايك بومبيو

عيّن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو آرييه لايتستون مبعوثاً أميركياً للإشراف على التطبيع الاقتصادي بين "إسرائيل" والامارات والبحرين والسودان وكوسوفو والمغرب.

وسيمثل لايتستون المصالح الأميركية في تطبيع العلاقات، حيث أعرب بومبيو عن أمله في أن يسهِم هذا التعيين في تسريع مسار التطبيع وفعاليته وإعطاء الاتفاقات دفعة أكبر.

كم أبدى ثقته بأن دولاً أخرى ستتشجع للانضمام إلى اتفاقات التطبيع مع "إسرائيل".

وكتب مبعوث البيت الأبيض إلى الشرق الأوسط آفي بيركوفيتش تغريدة ترحب بالحاخام لايتستون ضمن فريق إدارة ترامب.

وعمل لايتستون حاخاماً في الجالية اليهودية في نيويورك، قبل التحاقه بفريق الرئيس ترامب أثناء حملته الانتخابية الأولى عام 2016، ثم عُيّن مستشارا للسفير الأميركي في "إسرائيل"، وبعد ذلك أسندت إليه مسؤولية ما سمي بصندوق "أبراهام" ضمن ما عرف بـ "صفقة القرن" لتنشيط الاقتصاد بين "إسرائيل" والدول المطبعة.

وبعد وقتٍ من الرفض الرسمي لأي علاقات علنية مع إسرائيل، شهد العام المنصرم تسارعاً في إعلان التطبيع، بدءا بالإمارات، ومروراً بالبحرين، ثم السودان، وصولاً إلى المغرب.