السودان يتعهد بالعودة إلى مفاوضات "سدّ النهضة" ضمن شروط

السودان يعترض على منهج التفاوض الحالي بشأن سدّ النهضة، لأنها "لا تفضي إلى نتائج ولا تقدّم حلولاً ذات قيمة".

  • السودان يتعهد بالعودة إلى مفاوضات سدّ النهضة
    سدّ النهضة (أرشيف)

جدّد السودان تعهده بالاستمرار في المفاوضات الثلاثية، حول سد النهضة المائي برعاية الاتحاد الأفريقي، "في أي وقت، وفي حال تغيير منهج التفاوض الحاليّ".

التعهدات السودانية، جاءت في خطاب بعث به وزير الري والموارد المائية السوداني ياسر عباس، إلى وزيرة التعاون في جنوب أفريقيا رئيسة الدورة الحالية للاتحاد الأفريقيّ. 

وشدد الخطاب على أن السودان "لم يعد قادراً على احتمال المشاركة في مفاوضات لا تفضي إلى نتائج ولا تقدّم حلولاً ذات قيمة".

وكان انضم السودان في الـ2 من كانون الثاني/يناير الجاري، إلى جولة جديدة من المحادثات مع مصر وإثيوبيا، في محاولة لحل الخلاف بشأن سد النهضة الإثيوبي على النيل الأزرق.

 يشار إلى أن المفاوضات بشأن سدّ النهضة فشلت أكثر من مرة، وكان آخرها في تشرين الثاني/نوفمبر من العام 2020، حين انتهت جولة التفاوض برعاية الاتحاد الأفريقي، إلى عدم الاتفاق على منهجية التفاوض ودور خبراء الاتحاد الأفريقي.