في سابقة بتاريخ السلطنة.. سلطان عمان يعيّن ولياً للعهد

سلطان عمان هيثم بن طارق يقرر إدخال تعديلات على آلية نقل الحكم، ويعيّن نجله الأكبر ذي يزن بن هيثم بن طارق ولياً للعهد.

  • ولي العهد العماني ذي يزن بن هيثم بن طارق
    ولي العهد العماني ذي يزن بن هيثم بن طارق

في سابقة بتاريخ السلطنة، قرر سلطان عمان هيثم بن طارق إدخال تعديلات على آلية نقل الحكم وتعيين ولي العهد في السلطنة هي الأولى من نوعها في تاريخ البلاد. وأصدر بهذا الخصوص مرسوماً، وذلك بعد مرور عام على توليه مقاليد الحكم.

بناء عليه، أصبح ذي يزن بن هيثم بن طارق ولياً للعهد في سلطنة عمان. وشملت التعديلات الدستورية وضع قواعد جديدة لتنظيم عمل مجلس النواب، وصدر مرسومان في النظام الأساسي للدولة الجديدة وقانونها.

وقال التلفزيون العماني إن المرسوم يقضي "بوضع آلية محددة ومستقرة لانتقال ولاية الحكم في السلطنة، ووضع آلية تعيين ولي العهد، وبيان مهامه واختصاصاته، والتأكيد على مبدأ سيادة القانون واستقلال القضاء كأساس للحكم في الدولة".

وأصبح ذي يزن بن هيثم بن طارق أول ولي عهد في تاريخ سلطنة عمان الحديث، بعدما تقرر وفق نظام الحكم المعدل أن تنتقل ولاية العهد بين أكبر أبناء السلطان الذكور، حسبما نشر في الجريدة الرسمية العُمانية الثلاثاء.

وينص المرسوم السلطاني القاضي باستحداث منصب ولاية العهد في السلطنة على أن نظام الحكم سلطاني وراثي بين الذكور، وتنتقل ولاية الحكم من السلطان إلى أكبر أبنائه سناً، ثم أكبر أبناء هذا الابن، وهكذا طبقة بعد طبقة.

ويشغل ذي يزن (31 عاماً) حاليا منصب وزير الثقافة والرياضة والشباب منذ تعيينه في أول حكومة شكلها والده لدى استلامه مقاليد الحكم  في سلطنة عُمان في كانون الثاني/يناير 2020، إثر وفاة سلطان عمان السابق قابوس بن سعيد.

وعمل ذي يزن سكرتيراً ثانياً في السفارة العُمانية لدى بريطانيا، ورعى حفل يوم الشباب العُماني في تشرين الأول/أكتوبر 2019، وكذلك كأس السلطان لكرة القدم في الشهر ذاته.

ويحمل ذي يزن درجة البكالوريوس في العلوم السياسية من جامعة أكسفورد في بريطانيا، كما أنه أصغر وزير في حكومة سلطنة عُمان الجديدة.