إعلام إسرائيلي: المناورة الصاروخية الإيرانية رسالة لواشنطن والخليج و"إسرائيل"

بعد المناورات الصاروخية الإيرانية الأخيرة في طهران، صحيفة "جيروزاليم بوست" العبرية تقول إنها بمثابة "رسالة" لدول الخليج والولايات المتحدة و"إسرائيل".

  • إعلام إسرائيلي: صواريخ من نوع عماد وسجّيل وغدير استخدمت في المناورات الإيرانية.

قالت صحيفة "جيروزاليم بوست" العبرية، إن المناورات الصاروخية الإيرانية التي تجري في إيران والتي تعرض صواريخ بعيدة المدى وطائرات بدون طيار وأسلحة أخرى، هي بمثابة "رسالة" لدول الخليج والولايات المتحدة و"إسرائيل".

ووفق الصحيفة فإن ذلك يأتي "بعد عام من إطلاق إيران صواريخ باليستية على القوات الأميركية في العراق، وفي أعقاب إرسال طهران تكنولوجيا الصواريخ إلى العراق وسوريا ولبنان واليمن في السنوات الأخيرة".

ويبدو أن اللقطات التي انتشرت وتظهر الصواريخ والضربات الإيرانية الدقيقة، أثارت مخاوف إسرائيلية، بحيث قالت الصحيفة إن هناك تقارير ذكرت أن "صواريخ من نوع عماد وسجّيل وغدير استخدمت أيضاً. إيران تريد أن تظهر أنها قوة صاروخية عظمى".

ووفقاً للصحيفة فإن "كوريا الشمالية، التي تعمل مع إيران في مجال تكنولوجيا الصواريخ، قامت أيضاً باستعراضٍ عسكري الأسبوع الماضي، حيث عرضت صواريخها الجديدة"، مشيرةً إلى أن "لديها الآن صاروخ باليستي يطلق من الغواصات".

وشددت على أن "هذين البلدين يعرضان ما بنياه على مدار السنوات الماضية خلال إدارة ترامب، ويقدمان للرئيس الأميركي المنتخب الجديد جو بايدن نوعاً من الأمر الواقع الصاروخي الهائل".