مادورو يعلن عن "هجومٍ إرهابي" استهدف خط أنابيب غاز

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يعرب عن استعداده لفتح صفحة جديدة مع إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن.

  • الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو
    الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو عن تعرض خط أنابيب تابع للشركة الوطنية للنفط لانفجار إرهابي من دون أن يحدد الموقع المستهدف أو تاريخ التفجير.

وقال مادورو خلال كلمة أذاعها على "يوتيوب" إن الهجوم تسبب في حريق هائل سيطر عليه لاحقاً عمال شركة النفط الوطنية "PDVSA"، مضيفاً أن هذا العمل كان يهدف إلى التأثير على إمدادات الغاز في البلاد.

ووصف مرتكبي الهجوم بـ"الإرهابيين والجبناء"، مؤكدا أن الحادث لم يسفر عن مقتل أو إصابة أحد.

واتهم الرئيس الفنزويلي مراراً كولومبيا والولايات المتحدة بشن هجمات على أنظمة الاتصالات ومنشآت الطاقة وتكرير النفط في بلاده.

هذا وأعرب مادورو عنِ استعداده لفتح صفحة جديدة مع إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن.

كما دعا إلى تأسيس "مسار جديد" في العلاقات مع واشنطن، يستند إلى الاحترام المتبادل والحوار والتواصل والتفهم. 

ومنذ أيام، أعرب الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، عن ارتياحه إزاء رحيل الرئيس  السابق دونالد ترامب من منصبه، ورآهُ "انتصاراً لفنزويلا".

وقال مادورو أن  "الأربعاء بتاريخ 20 كانون الثاني/يناير، هو يوم رحيل ترامب. لقد هزمناه، هو يوم انتصار فنزويلا.

يذكر أنّ الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، هاجم منذ أسبوعين الرئيس السابق دونالد ترامب، واتهمه بتحريض أنصاره على اقتحام مبنى الكونغرس الأميركي، مشبهاً أعمال العنف بـ"السياسات الأميركيّة المتّبعة تجاه بعض الدول".