بوتين يحيل اتفاقية تمديد "نيو ستارت" إلى الدوما للمصادقة عليها

الرئيس الروسيّ فلاديمير بوتين، يحيل اتفاق تمديد معاهدة "نيو ستارت" إلى البرلمان الروسي للمصادقة عليها، وستمدّد المعاهدة حتى 6 من شباط/فبراير 2026.

  • بوتين يحيل اتفاقية تمديد
     الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

أحال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اتفاق تمديد معاهدة الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية "نيو ستارت" للغرفة السفلى من البرلمان الروسي (الدوما) للمصادقة عليها، وفق ما أظهرت قاعدة بيانات المجلس، وذلك بعد وقت وجيز من إعلان نظيره الأميركي، جو بايدن، رغبته في تمديد المعاهدة.

وتضمنت الوثيقة المحالة "المصادقة على اتفاقية تمديد معاهدة الحد من الأسلحة الاستراتيجية بين الاتحاد الروسي والولايات المتحدة، نيسان/أبريل 2010".

وستمدد المعاهدة وفق الوثيقة لمدة 5 سنوات حتى السادس من شباط/فبراير 2026، ويفترض أنها ستدخل حيز التنفيذ فور نشرها بشكل رسمي. 

وأفادت خدمة الكرملين الصحفية في وقت سابق من يوم الثلاثاء، أن بوتين أجرى محادثة هاتفية مع بايدن، حيث أعرب الرئيسان عن ارتياحهما فيما يتعلق بتبادل المذكرات الدبلوماسية الذي حصل اليوم للتوصل إلى اتفاق بشأن تمديد معاهدة الأسلحة الهجومية الاستراتيجية "ستارت - 3".

كما قال بيان للبيت الأبيض، إن "الجانبين اتفقا على استكشاف نقاشات استقرار استراتيجي حول جملة من القضايا تشمل الرقابة على السلاح والقضايا الأمنية الناشئة".

يشار إلى أن سكرتير مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف، ورئيس مجلس الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان، ناقشا في وقت سابق، تمديد معاهدة "ستارت 3" وآفاق تطوير التعاون في المجال الأمني.

ورحّب الكرملين بعودة واشنطن، فيما أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن بلادها مستعدة لبدء الاتصالات مع واشنطن من أجل صياغة الاتفاق.

يأتي ذلك بعدما أكد مصدر مطلع ذكر الأسبوع الماضي، أن الرئيس الأميركي الجديد جو بايدن، سيسعى إلى تمديد معاهدة "ستارت الجديدة" للحد من الأسلحة مع روسيا لخمس سنوات.

يذكر أن معاهدة "ستارت - 3" بين روسيا والولايات المتحدة دخلت حيز التنفيذ في 5 شباط/فبراير 2011، وتنص على أن يخفض كل جانب ترساناته النووية بحيث لا يتجاوز العدد الإجمالي للأسلحة خلال سبع سنوات وفي المستقبل 700 صاروخ باليستي عابر للقارات وصواريخ باليستية على الغواصات وقاذفات القنابل الثقيلة. بالإضافة إلى 1550 رأساً حربياً و800 منصة إطلاق منتشرة وغير منتشرة.

واليوم، تبقى معاهدة الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية "ستارت - 3"، المعاهدة الوحيدة بين روسيا والولايات المتحدة، لكنها تنتهي في 5 شباط/فبراير 2021.