روسيا: اعتقال 9 أشخاص على الأقل بتهمة عصيان الشرطة

بتهمة عصيان الشرطة خلال احتجاجات نهاية الأسبوع الماضي، تم اعتقال تسعة أشخاص على الأقل في مدينة فلاديفوستوك في أقصى شرق روسيا.

  • روسيا: اعتقال 9 أشخاص على الأقل بتهمة عصيان الشرطة
    روسيا: اعتقال 9 أشخاص على الأقل بتهمة عصيان الشرطة

تم اعتقال تسعة أشخاص على الأقل في مدينة فلاديفوستوك في أقصى شرق روسيا، بتهمة عصيان الشرطة خلال احتجاجات نهاية الأسبوع الماضي، حسبما قالت محاميتهم بولينا سيدلنيكوفا لوكالة سبوتنيك يوم الخميس.

وذكرت سيدلنيكوفا: "تم اعتقال تسعة أشخاص التقيت بهم [في مركز الاحتجاز]. فيما تستشهد البروتوكولات بالمادة 19.3 من القانون الإداري الروسي عدم الطاعة للإشارة القانونية لضابط الشرطة".

وبحسب المحامية، يتم استجواب المعتقلين بشأن مشاركتهم في تظاهرة غير مرخصة في 23 كانون الثاني/يناير، دعا إليها أليكسي نافالني وأنصاره.

وقالت سيدلنيكوفا إن المحكمة ستراجع على الأرجح قضاياهم في وقت لاحق اليوم. ولم تعلق الشرطة المحلية على الأمر بعد.

ووفقاً لسلطات إقليم بريمورسكي، التي تعد فلاديفوستوك جزءاً منها ، فقد حضر التظاهرة غير المصرح بها حوالي 300 شخص والتجمع التالي بحضور 500 شخص.

هذا ووقعت اشتباكات مع الشرطة. وقالت أولغا رومانوفا، أمينة المظالم في إقليم بريمورسكي، لوكالة سبوتنيك إن 12 مراهقاً اعتقلوا لفترة وجيزة في أعقاب ذلك.

وتم فتح قضيتين تتعلقان بقطع الطرق والاعتداء على ضباط إنفاذ القانون عقب التظاهرة.

وكانت موسكو اتهمت السفارة الأميركية لديها بالتحريض على الاحتجاجات، حيث اعتبرت وزارة الخارجية الروسية أن على سفارة الولايات المتحدة في موسكو "تقديم توضيحات حول نشر معلومات على موقعها تحدد مواقع التظاهرات التي نظمها معارضون يوم السبت (الماضي) في روسيا"، لافتة إلى أنها "ستستدعي الدبلوماسيين الأميركيين".

وقالت موسكو إن توفير مثل هذه التغطية للاحتجاجات ستعتبرها "تدخلاً صارخاً" في الشؤون الداخلية الروسية و"ستستفز رداً يتناسب معها"، وفق التغريدة.

يذكر أن الشرطة الروسية اعتقلت المعارض ألكسي نافالني في 17 كانون الثاني/يناير فور وصوله إلى موسكو، قادماً من مطار "شيريميتفو" من ألمانيا، تنفيذاً لأمر قضائي سابق صدر بحقه بتهمة الاحتيال.