لبنان.. اشتباك محلي أم رسائل إقليمية؟

الاشتباك السياسي في لبنان على اشده، سجالات متجددة بين الرئيس ميشال عون والرئيس المكلف تأليف الحكومة سعد الحريري.

  • لبنان.. اشتباك محلي أم رسائل إقليمية؟
    لبنان.. اشتباك محلي أم رسائل إقليمية؟

بالنار تكتب الرسائل في مدينة طرابلس شمال لبنان، رسائل بعناوين معيشية وأخرى ذات طابع سياسي يطغى بعضها على آخر.

من قلب الفقر والمعاناة انطلقوا ليرفضوا أزمة اقتصادية متمادية وغير مسبوقة أو هكذا يفترض، فما تشهده شوارع عاصمة الشمال اللبناني يشي بغير ذلك.

قنابل يدوية استخدمت ومبانٍ سيادية اشتعلت، فاتورة الخسائر البشرية والمادية تزداد تورماً ليلة بعد ليلة، وفي ختامِ الأسبوع الأول بات السؤال عن الحسابات السياسية أكثر إلحاحاً مع تقدّم التخريب على حساب الحراك المطلبي.

واقع استعر معه الاشتباك السياسي المأزوم أصلاً، على وقع تعثّر حكومي يبدو أفقه مفتوحاً نحو مزيد من التعطيل.

تعطيل كان محور حرب بيانات بين الرئيس ميشال عون ورئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، عون أعلن رفضه تشكيلة الحريري وتمسكه بصلاحياته الدستورية، مؤكّداً أنّه يريد التعاون معه لكن الرفض يأتي من الطرف المقابل.

الحريري ردّ متهمًا الرئيس بتطييف المعركة في بيان جاء عقب انتقادات لاذعة وجّهها للجيش، ما استدعى ردًّا إضافياً من الرئيس اتَهم فيه الحريري بالتفرّد.

أما رئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي فذهب إلى التحذير من اتساع رقعة العنف والتلويح بحمل السلاح.

منيّر:  انتقاد الحريري للجيش هدفه التغطية على قصة السراي 

تعليقاً على ذلك، قال الكاتب السياسي جوني منيّر إن إحراق مقار رسمية حوله علامات استفهام ولا علاقة له بأسلوب الثوار
 
 واعتبر منيّر أن السعي إلى حرق المقار الرسمية عليه علامات استفهام ويجب أن نصل إلى شيء من استجواب المعتقلين، مشيراً إلى أن هناك قراراً سياسياً لبقاء قوى الامن الداخلي داخل السراي وترك المواجهة لقوى أخرى.

كما لفت منيّر إلى أن المعلومات الرسمية تؤكد أن المجموعات التي توجهت إلى الحرق معدودة ومعروفة وجرى القبض على بعضها.

كذلك أوضح أن انتقاد الحريري للجيش هدفه التغطية على قصة السراي والتعبير عن عدم رضاه عن تشكيلات الجيش الاخيرة.
 
 وتابع قائلاً إن "السفارتين الفرنسية والاميركية اهتمتا بما جرى في طرابلس وحاولتا معرفة إذا كان هناك رسائل خلفها".
 
 وأضاف منيّر أن الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون تطرق إلى لبنان اليوم وأعلن أنه سيزوره ما يعني أنه يحمل حلاً ويتسلح بدعم أميركي.

الحسن: الحديث عن صراع الأخوة في طرابلس تبسيط لما يجري

 
أما الباحث في الشؤون السياسية والعسكرية سمير الحسن قال إنه "بين معاناة الناس والاستعصاء السياسي تتولد الازمات"، مضيفاً أن بغياب قوى سياسية حقيقية تتحوّل طرابلس إلى خاصرة رخوة وتزداد القدرة على الاستثمار.

وأوضح الحسن أن الحديث عن صراع الأخوة الحريري في طرابلس تبسيط لما يجري فهناك قوى حديثة تتلقى دعماً إقليمياً، مشدداً على أن هناك قوى إقليمية خليجية تدعم قوى محلية حديثة في طرابلس.
 
 وأضاف الحسن أن الأمن في لبنان مرتبط بالسياسة ويفترض أن تكون هناك مسارعة لتأليف حكومة.


سلام: سعد الحريري طلب من إردوغان تخفيف دعمه لشقيقه بهاء


 من جهته، قال رئيس تحرير صحيفة اللواء اللبنانية صلاح سلام إن الحركة الشعبية استُغلت من قبل أطراف السياسة والاجهزة الامنية.

ولفت سلام إلى أن الذين أحرقوا مبنى البلدية هم مجموعة دخلت إليها ومجموعة أخرى منعت سيارات الاطفاء من الوصول، مشيراً إلى أن ما حصل جريمة موصوفة تتطلب تحقيقا ومعاقبة كل من تثبت مشاركته فيها سواء كان مدسوسا او في السلطة.

كما أوضح أن السعودية ليس لها علاقة حالياً ببهاء الحريري وقد تكون هناك دول أخرى تدعمه.

كذلك اعتبر أن مجموعة بهاء الحريري كان لها دور في ما حصل من أعمال شغب وحرائق في طرابلس، وأن سعد الحريري طلب من الرئيس التركي رجب طيب إردوغان تخفيف دعمه لشقيقه بهاء.

وتابع سلام قائلاً "يوماً بعد يوم يزداد الانشقاق بين رئيس الجمهورية والرئيس المكلف ما يجعل تأليف الحكومة شبه مستحيل".