الوكالة الدّولية للطّاقة الذريّة تسعى للاتّفاق مع إيران

الوكالة الدّولية للطّاقة الذريّة تعلن أنّ مديرها العام سيزور طهران السّبت القادم للاتفاق مع إيران في ظلّ خطّتها لتقليص التّعاون الأسبوع المقبل.

  • الوكالة الدّولية إيراللطّاقة الذريّة تسعى للاتّفاق  مع إيران
    الوكالة الدّولية للطاقة الذرية: تقليص إيران للتّعاون سيكون له تأثيرات على أنشطة التحقق والمراقبة التي تنفذها الوكالة في البلاد. 

أكّدت الوكالة الدولية للطاقة الذريّة، اليوم الأربعاء، أنّ مديرها العام رفائيل ماريانو جروسي، سيزور طهران يوم السبت، سعيا للتّوصل إلى اتّفاق بشأن كيفية تنفيذ الوكالة لعملها هناك، في ظلّ خطّة إيران لتقليص التّعاون الأسبوع المقبل.

وقالت الوكالة في بيان إنّه "نهدف لإجراء مناقشات مع مسؤولين إيرانيين بارزين للتّوصل لحلّ يقبله الطرفان، كي تواصل الوكالة الدولية للطّاقة الذريّة أنشطة التحقق الضرورية في البلاد".

وأضافت الوكالة أنّ "خطّة إيران لوقف تطبيق إجراءات عدّة منصوص عليها في اتّفاقها النووي مع القوى السّت اعتباراً من يوم 23 فبراير شباط سيكون لها تأثير بالغ على أنشطة التحقق والمراقبة التي تنفذها الوكالة في البلاد."

وأملهت طهران واشنطن حتى 21 شباط/فبراير لرفع العقوبات، وإلا ستقوم طهران بإيقاف تطبيق البروتوكول الإضافي، بحسب ما أعلن عضو هيئة رئاسة البرلمان الإيراني أحمد أمير آبادي، مضيفاً أنه "إذا لم ترفع العقوبات خاصة في مجالات التمويل والنفط، فسنطرد مفتشي الوكالة الدولية للطاقة".