واشنطن تعلن مواصلة تجميد مشاركة تركيا في برنامج مقاتلات "إف 35"

وزارة الدفاع الأميركية تقول إنّ واشنطن ستواصل تجميد مشاركة تركيا في برنامج مقاتلات "إف 35" من الجيل الخامس بسبب شرائها منظومات "إس 400" الروسية.

  • طائرة
    طائرة "أف 35"

أكدت وزارة الدفاع الأميركية أن واشنطن ستواصل تجميد مشاركة تركيا في برنامج مقاتلات "إف 35" من الجيل الخامس، بسبب شرائها منظومات "إس 400" الروسية.

المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) دعا أنقرة إلى عدم الاستمرار في استيراد منظومة "إس 400".

ورأى أن تركيا كانت لديها إمكانيات كثيرة في السنوات العشر الماضية لشراء منظومات "باتريوت" من الولايات المتحدة لكنها اختارت "إس 400" الروسية، وهو الأمر الذي يمنح روسيا أرباحاً ونفوذاً، على حد تعبيره.

وكان المتحدث باسم البنتاغون الأميركي جون كيربي، أكد أن إدارة الرئيس جو بايدن، ستستمر في استثناء تركيا من برنامج مقاتلة "أف 35".

وأوضحت المجلة العسكرية الأميركية "آير فورس ماغازين" أن "سلاح الجو الأميركي اشترى الصفقة التي كانت تركيا قد دفعت ثمنها للمقاتلة بكلفة 826 مليون دولار ولم تتسلمها"، بحسب المجلة.

وفي كانون الثاني/ يناير الماضي، دعت تركيا إلى الحوار مع الولايات المتحدة لإطلاق محادثات جديدة بشأن شراء أنقرة منظومة دفاعات جوية روسية، وحثّت واشنطن على وضع العقوبات جانباً.