الاحتلال يعتدي على فلسطينيين خلال تظاهرة في أم الفحم

الشرطة الإسرائيلية تقمع تظاهرة رافضة للعنف والجريمة، في مدينة أم الفحم، ما أدى إلى إصابة عدد من الفلسطينيين بجروح بينهم من هم بحالات خطرة.

  • الاحتلال يواصل اعتداءاته على الفلسطينيين
    الاحتلال يواصل اعتداءاته على الفلسطينيين

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتداءاتها ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس المحتلة وفي الأراضي المحتلة عام ثمانية وأربعين.

ففي مدينة أم الفحم، قمعت شرطة الاحتلال بوحشية، أمس الجمعة، تظاهرة رافضة للعنف والجريمة، ما أدى إلى إصابة عدد من الفلسطينيين بجروح بينهم من هم بحالات خطرة بالاضافة إلى اعتقال 7 متظاهرين.

هذا وعقد اجتماع حاشد في المدينة، مساء الجمعة، خلص إلى الدعوة إلى تظاهرة الأسبوع المقبل، احتجاجاً على ممارسات قوات الاحتلال.

وفي الضفة الغربية، اعتدت قوات الاحتلال على متظاهرين فلسطينيين كانوا يحيون الذكرى الـ27 لمجزرة المسجد الإبراهيمي.

وقد أطلقت قوات الاحتلال وابلاً من قنابل الصوت والغاز السام باتجاه المتظاهرين عقب خروجهم في المسيرة، ما أدى إلى إصابة العشرات منهم بحالات اختناق.

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية وصوراً للمجزرة في المسجد والشهداء الذين ارتقوا فيها ورددوا شعارات منددة بجرائم الاحتلال والمستوطنين.