عبد اللهيان: ما تغير في حكام البيت الأبيض هو قناعهم فقط

المساعد الخاص لرئيس البرلمان الإيراني حسين أمير عبد اللهيان يقول إن توجيهات الرئيس الأميركي الأخيرة في استهداف العناصر المحلية المحاربة لتنظيم داعش أثبتت أن البيت الأبيض سيبقى صديقاً لداعش.

  • عبداللهيان: البيت الأبيض سيبقى صديقاً لداعش من خلال ازدواجية السياسات في استخدام الإرهاب
    عبد اللهيان: البيت الأبيض سيبقى صديقاً لداعش من خلال ازدواجية السياسات في استخدام الإرهاب

قال المساعد الخاص لرئيس البرلمان الإيراني حسين أمير عبد اللهيان إن "الرئيس الأميركي الجديد جو بايدن وفي حملته الانتخابية كان يتحدث عن محاربته للإرهاب، لكن توجيهاته الأخيرة في استهداف العناصر المحلية المحاربة لتنظيم داعش أثبتت أن البيت الأبيض سيبقى صديقاً لداعش من خلال ازدواجية السياسات في استخدام الإرهاب".

وأضاف في تغريدة عبر "تويتر" أن "ما تغير في حكام البيت الأبيض هو قناعهم فقط".

يأتي كلام عبد اللهيان تعليقاً على شن الولايات المتحدة فجر أمس الجمعة، غارةً جويّة بموافقة بايدن استهدفت موقعاً في سوريا بمحاذاة الحدود العراقيّة السوريّة.

ونشرت الميادين مشاهد من موقع الاستهداف الأميركي على مناطق في دير الزور قرب الحدود السورية العراقية.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، في تصريح له مساء أمس الجمعة، إن "الهجمات الأميركية على مناطق في شرق سوريا، تأتي استمراراً للاعتداءات المتواصلة للكيان الصهيوني على الأراضي السورية".

وأكد زادة أن "القواعد الأميركية غير الشرعية الموجودة في الأراضي السورية، تقوم بتدريب العناصر الإرهابية وتستخدمها أداة لتحقيق أغراضها".

اخترنا لك