خطيبة خاشقجي تطالب بمعاقبة ولي العهد السعودي "من دون تأخير"

خديجة جنكيز تدعو لمحاسبة ولي العهد السعودي الذي أعطى "الأمر الوحشي" بقتل خطيبها جمال خاشقجي في قنصلية بلاده بتركيا.

  •  خطيبة خاشقجي تطالب بمعاقبة ولي العهد السعودي
    دعت خديجة جنكيز لمحاسبة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان

دعت خطيبة الصحافي السعودي جمال خاشقجي الذي قتل في قنصلية بلاده في إسطنبول، اليوم الاثنين، إلى "معاقبة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان من دون تأخير" بعد نشر تقرير استخباراتي أميركي، يتهمه بإجازة العملية.

وقالت خديجة جنكيز في بيان صدر بعد 3 أيام من نشر التقرير: "من الضروري أن يعاقب ولي العهد الذي أمر بالقتل الوحشي لشخص بريء، من دون تأخير".

وعبّرت جنكيز عن حزنها بعد التقرير الذي نشرته الاستخبارات الأميركية، وحثّت "قادة العالم على اتخاذ إجراءات تحقق العدالة" في قضية خطيبها المقتول.

وفي وقت سابق، دعا مدافعون عن حقوق الإنسان إلى "مساءلة ومعاقبة" ولي العهد السعودي، وذلك "بتجميد أمواله ومنعه من السفر".

وكان الرئيس الأميركي جو بايدن أبلغ الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز أن واشنطن "ستحاسب المسؤولين عن انتهاكات حقوق الإنسان"، بالتزامن مع إجراء "تغييرات كبيرة" في العلاقات بين البلدين. 

ويأتي هذا بعد رفع إدارة الرئيس الأميركي السرية عن تقرير كانت الاستخبارات الأميركية أصدرته عام 2018 حول مقتل الصحافي السعودي المعارض جمال خاشقجي.

وذكر التقرير أن ولي العهد السعودي أجاز العملية في تركيا "لاختطاف أو قتل" خاشقجي، بوصفه "تهديداً" للمملكة، كما ودعم "استخدام العنف إذا لزم الأمر لإسكاته".

وفي وقت لاحق لنشر التقرير، فرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات على أحمد العسيري وسعد القحطاني وأعضاء "فرقة التدخل السريع" من المتورطين في مقتل خاشقجي. لكن العقوبات لم تطال ولي العهد السعودي.