الحشد الشعبي يواصل تقدمه بعملية "ثأر الشهداء" لطرد فلول "داعش"

القوات العراقية تواصل تقدمها وبإسناد جوي عراقي في عملية واسعة ومن محاور متعددة لتأمين المنطقة المشتركة بين جنوب غربي كركوك وصلاح الدين وديالى.

  • الحشد الشعبي يواصل عملية
    الحشد الشعبي يواصل عملية "ثأر الشهداء"

تواصل قوات الحشد الشعبي والقوات الأمنية العراقية اليوم  الثاني من عملية "ثأر الشهداء" لملاحقة بقايا فلول تنظيم "داعش" في مناطق جنوب غرب كركوك.

وأعلن الحشد أن القوات العراقية تواصل تقدمها وبإسناد جوي عراقي في عملية واسعة ومن محاور متعددة لتأمين المنطقة المشتركة بين جنوب غربي كركوك وصلاح الدين وديالى لتحقيق أهدافها المرسومة وتأمين تلك المناطق من  الإرهاب.

هذا ونشرت خلية الإعلام الأمني الحكومية مشاهد للحظة قصف مواقع تنظيم داعش بـ10 صواريخ في محافظة صلاح الدين.

وكانت هيئة الحشد الشعبي أعلنت، أمس الأربعاء، انطلاق عملية "ثأر الشهداء". وذكر بيان الحشد أنه تشارك في العملية: قيادة قاطع كركوك وشرق دجلة، الألوية ( 22، 9، 88، 16، 52، 15، فوج العمليات الخاص، فوج المهمات الخاص (الكرار)، معاونيات ومديريات الهيئة، بالإضافة إلى قوات من الجيش والشرطة الاتحادية وبإسناد طيران الجيش والقوة الجوية العراقية.

هذا وأعلن جهاز مكافحة الإرهاب عملية "ثأر الشهداء" بعد إعلان "داعش" مسؤوليته عن تفجيري بغداد في كانون الثاني/يناير الماضي.