إيران تنفي تنفيذ هجوم على سفينة إسرائيلية في خليح عمان

سفير ومندوب الجمهورية الإسلامية الإيرانية الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة ينفي اتهام "إسرائيل" لبلاده، بأنها المنفذة للهجوم الأخير على سفينة إسرائيلية في خليج عمان.

  • روانجي: على العالم أن يحمّل
    روانجي: على العالم أن يحمّل "إسرائيل" مسؤولية مغامراتها العسكرية

اعتبر سفير ومندوب الجمهورية الإسلامية الإيرانية الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة مجيد تخت روانجي، أن "مزاعم الكيان الصهيوني حول الهجوم على سفينة تجارية تابعة للكيان في خليج عمان، لا أساس لها"، محذراً العالم من عواقب أي خطوة مبنية على خطأ حسابات قد تقوم بها إسرائيل".

وفي رسالة بعثها يوم أمس الجمعة، إلى الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة أنتونيو غوتيريش وكذلك رئيس مجلس الأمن الدولي، رفض تخت روانجي اتهام "إسرائيل" لإيران بأنها المنفذة للهجوم الأخير على سفينة إسرائيلية في خليج عمان، واعتبر هذا الاتهام بأنه لا أساس له.

وأكد سفير ومندوب إيران الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة أن "خصائص هذا الهجوم تشير إلى أنه نفذ من قبل لاعبين يتابعون سياساتهم الشريرة وأهدافهم اللامشروعة".

وتابع: أن هدف "إسرائيل" من توجيه الاتهام لإيران هو مسعى للإيحاء بالمظلومية وحرف الأنظار عن جرائم "إسرائيل" في المنطقة.

وقال تخت روانجي إنه على العالم أن يكون يقظاً تجاه هذه الحقيقة وأن يحمّل "إسرائيل" المسؤولية بسبب مغامراتها العسكرية وأن يذكّرها بأنها ستكون مسؤولة عن أي خطوة مبنية على خطأ حساباتها.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد أشار الإثنين الماضي، إلى مسؤولية إيران عن استهداف السفينية الإسرائيلية.