سوريا: الجيش الأميركي ينقل جنوداً وأسلحة إلى الحسكة

قوات الجيش الأميركي تواصل نقل جنود ومعدات عسكرية إلى قواعدها غير الشرعية في ريف مدينة الحسكة السورية.

  • الجيش الأميركي يدخل جنوداً إلى قاعدته في الحسكة
    الجيش الأميركي يدخل جنوداً إلى قاعدته في الحسكة

واصلت قوات الاحتلال الأميركي نقل جنود ومعدات عسكرية إنطلاقاً من الأراضي العراقية إلى القواعد التي تحتلها في ريف مدينة الحسكة السورية شمال شرق البلاد.

وفي التفاصيل، قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا"، إن 4 طائرات بينها حوامتان تابعة لقوات الاحتلال الأميركي هبطت في قاعدة الاحتلال في مدينة الشدادي".

ولفتت مصادر سانا إلى أن "الحوامات كانت تحمل مجموعة من جنود الاحتلال و20 صندوقاً خشبياً تحتوي صواريخ حرارية تحمل على الكتف تستخدم ضد الطائرات".

وكانت 3 حوامات تابعة لقوات الاحتلال الأميركي هبطت أمس في قاعدة بمدينة الشدادي قادمة من العراق، كان على متنها 15 جندياً من قوات المارينز مجهزين بكامل عتادهم إضافة إلى معدات لوجستية وذخيرة وأسلحة.

يذكر أن التحالف الأميركي يعتزم إنشاء قاعدة عسكرية جديدة بريف الحسكة عند المثلث الحدودي بين سوريا والعراق وتركيا لتعزيز وجوده. غير أن اللافت في الخطوة أنها تأتي بالتزامن مع إعلان البنتاغون التخلي عن مهمة ما يسميها حماية آبار النفط في سوريا.