بكين تطالب واشنطن بالكف عن التدخل في الشؤون الداخلية للدولة الأسيوية

وزارة الخارجية الصينية تؤكد مشاركة روسيا لبلادها في مكافحة كورونا ووالوضع السياسي، وتطالب الولايات المتحدة على الكف عن التدخل في الشؤون الداخلية للدولة الأسيوية.

  • وانغ يي: روسيا والصين لا تزالان سنداً ثابتاً للسلام والاستقرار في العالم كله
    الصين: روسيا تتعاون معنا بشكل وثيق لمكافحة كورونا والفيروس السياسي

صرح وزير الخارجية الصيني وانغ يي، أن روسيا والصين تقومان أثناء وباء فيروس كورونا ليس بمكافحة المرض فحسب، بل ومكافحة "الفيروس السياسي"، ولا تزالان سنداً للسلام والاستقرار على الأرض.

وقال وانغ يي في مؤتمر صحفي سنوي كبير، اليوم الأحد إن "روسيا والصين وفي ظروف مواجهة وباء القرن تقفان جنباً إلى جنب وتتعاونان بشكل وثيق"، مضيفاً "نحن نكافح كورونا بشكل مشترك، كما نواجه الفيروس السياسي بجهود مشتركة".

وحث وزير الخارجية الصيني وانغ يي الولايات المتحدة على الكف عن التدخل في الشؤون الداخلية للدولة الأسيوية، "في واحد من أكثر التهديدات الموجهة لواشنطن من جانب بكين، منذ تولي الرئيس الأميركي جو بايدن السلطة"، طبقاً لما ذكرته وكالة "بلومبرغ" للأنباء اليوم الأحد.

وأضاف وانغ أن إدراك الصين لطبيعة علاقتها بتايوان التي تتمتع بحكم ذاتي، المعروفة بسياسة "الصين واحدة" هو "خط أحمر" لا ينبغي تجاوزه من قبل الولايات المتحدة، لافتاً إلى أن الحكومة الصينية "ليس لديها مجال للحل الوسط أو التنازل عندما يتعلق الأمر بتايوان، التي تعتبرها بكين إقليماً صينياً منشقاً".

وانتقد وانغ في مؤتمره الصحافي السنوي اليوم الأحد الولايات المتحدة بسبب "تدخلها عمداً في الشؤون الداخلية لدول أخرى، باسم الديمقراطية وحقوق الإنسان".

وألقى باللوم على تلك السياسات في "إثارة الكثير من المشكلات في العالم، وفي بعض الحالات، الاضطرابات والصراع".

وتابع: "من المهم أن تعترف الولايات المتحدة بذلك في أقرب وقت ممكن، وإلا سيبقى العالم بعيداً عن الهدوء".

وفي الوقت نفسه، أكد وزير الخارجية الصيني مجدداً استعداد الصين للعمل مع الولايات المتحدة لتبديد المخاوف المشتركة بشأن الاقتصاد العالمي والمناخ.