بوليفيا: اعتقال الرئيسة المؤقتة السابقة ووزيرين بتهمة الإرهاب والخيانة

بتهمة الإرهاب والخيانة العظمى والتواطؤ الإجرامي، الحكومة البوليفية تعلن عن اعتقال الرئيسة المؤقتة السابقة، جانين آنييز، ووزيرين سابقين من أعضاء حكومتها.

  • بوليفيا: اعتقال الرئيسة المؤقتة السابقة ووزيرين بتهمة الإرهاب والخيانة
     اعتقال الرئيسة البوليفية المؤقتة السابقة جانين آنييز

أعلنت الحكومة البوليفية اليوم السبت، عن اعتقال الرئيسة المؤقتة السابقة، جانين آنييز، ووزيرين سابقين من أعضاء حكومتها.

وكتب وزير الداخلية البوليفي، كارلوس إدواردو دي كاستيليو، على حسابه في "تويتر" أن الشرطة ألقت القبض على آنييز التي قادت البلاد على مدى عام".

يأتي ذلك بعد إصدار النيابة الخاصة بقضايا الفساد مذكرات اعتقال بحق آنيير و10 مسؤولين في حكومتها بتهمة الإرهاب والخيانة العظمى والتواطؤ الإجرامي.

عناصر من الشرطة البوليفية كانوا قد وصلوا إلى مقر إقامة آنييز في مدينة "ترينيداد" في إقليم بيني بمنطقة الأمازون للشروع في اعتقالها.

بالتزامن مع ذلك، اتهمت الرئيسة المؤقتة السابقة عبر "تويتر" أيضاً "الحركة نحو الاشتراكية" الحاكمة بملاحقتها لدواع سياسية، قائلةً "يتهمونني بالمشاركة في انقلاب لم يحدث أبداً".

وطالب الزعيم البوليفي إيفو موراليس بمعاقبة المسؤولين عن انقلاب تشرين الثاني/نوفمبر 2019.
 
جاء ذلك في أعقاب اعتقال السلطات البوليفية أمس وزيري العدل والطاقة السابقين، ألفارو كويمبرا ورودريغو غوسمان.

وتجري النيابة البوليفية تحقيقاً في الأحداث التي شهدتها البلاد في أواخر تشرين الأول/أكتوبر وتشرين الثاني/نوفمبر 2019، حيث حصلت في بوليفيا احتجاجات مؤيدة للرئيس إيفو موراليس، قابلها استخدام للعنف من قبل القوى الأمنية ضدهم.

ويذكر أن الرئيس موراليس عاد إلى بلاده يوم 9 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي مع فوز حزبه بالانتخابات. وأعلن موراليس أنه أجبر على الاستقالة بعد انقلاب مدعوم من أميركا التي تسعى للوصول إلى موارد الليثيوم الهائلة التي تملكها بلاده.