تركيا تنفي وفاة عبد الله أوجلان في سجنه

مكتب المدعي العام في ولاية بورصة التركية ينفي الأنباء التي تتحدث عن وفاة زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان في سجنه، ويدعو الرأي العام لعدم الاكتراث للأخبار الكاذبة.

  • زعيم حزب العمال الكردستاني عبدالله أوجلان (صورة أرشيفية).
    زعيم حزب العمال الكردستاني عبدالله أوجلان (أرشيف).

أكّد مكتب المدعي العام في ولاية بورصة التركية أن الأنباء عن وفاة زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان في سجنه، "لا تعكس الحقيقة".

وأوضح بيان صدر عن مكتب المدعي العام أن "بعض الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي احتوت على مزاعم لا أساس لها من الصحة تفيد بوفاة أوجلان الذي يقضي محكوميته في سجن إمرالي".

وأضاف أن "المحكوم على قيد الحياة وبصحة جيدة"، داعياً الرأي العام لعدم الاكتراث للأخبار الكاذبة.

يشار إلى أن الاستخبارات التركية نفذت عملية في شباط/فبراير عام 1999 للقبض على أوجلان واقتياده إلى تركيا، لدى محاولته الفرار من كينيا، التي لجأ إليها إلى هولندا.

ويقضي أوجلان حكماً بالسجن مدى الحياة في جزيرة إمرالي في بحر مرمرة، بعد مثوله أمام القضاء والحكم عليه بالإعدام بتهمة "الخيانة العظمى"، ثم خفف الحكم إلى السجن "مدى الحياة"، بعد إلغاء عقوبة الإعدام بموجب قوانين التوأمة مع الاتحاد الأوروبي.