الخارجيّة الصينيّة: العقوبات الأميركيّة الجديدة تُعدّ تدخلاً في شؤوننا الداخليّة

وزارة الخارجيّة الصينيّة تؤكد أنّ بكين ستتخذ إجراءات الرد اللازمة على عقوبات الولايات المتحدة، معتبرةً أنها "تُمثّل انتهاكاً خطراً للقانون الدوليّ والأعراف الأساسيّة للعلاقات الدوليّة". 

  • المتحدث باسم الخارجيّة الصينيّة تشاو لي جيان خلال مؤتمر صحفي في بكين - 8 أبريل 2020 (أ.ف.ب)
    المتحدث باسم الخارجيّة الصينيّة خلال مؤتمر صحفي في بكين - 8 أبريل 2020 (أ.ف.ب)

رأت وزارة الخارجيّة الصينيّة أنّ العقوبات الأميركيّة الجديدة بسبب هونغ كونغ "تُعدّ تدخلاً في شؤوننا الداخليّة". 

المتحدث باسم الوزارة تشاو لي جيان، أكد أنّ بكين ستتخذ اجراءات الرد اللازمة، معتبراً أنّ هذه العقوبات "تُمثل انتهاكاً خطراً للقانون الدوليّ والأعراف الأساسيّة للعلاقات الدوليّة". 

وقال لي جيان: "لن تنجح محاولات الجانب الأميركي في السيطرة على الإيقاع والضغط على الصين"، مضيفاً: "نحن نعارض ذلك بشدة، وقد نفذت بالفعل الإجراءات المضادة اللازمة".

الخارجيّة الصينيّة شددت في الإطار نفسه على أنّ "بكين مصممة على معارضة محاولات واشنطن التدخل في شؤون هونغ كونغ، ومصممة على حماية السيادة الوطنيّة والأمن والمصالح وتنفيذ سياسة نظاميّ الدولة الواحدة".

وأضاف لي جيان: "يجب على واشنطن تصحيح أخطائها على الفور، والتوقف عن التدخل في شؤون هونغ كونغ والشؤون الداخليّة للصين في أيّ شيء".

يذكر أنّ الخارجيّة الصينيّة حثّت مؤخراً الولايات المتحدة على وقف التدخل في شؤونها الداخليّة، وذلك بعد تعليقات لوزير الخارجيّة الأميركي أنتوني بلينكن تتعلق بهونغ كونغ.

بلينكن كان قال إن "الولايات المتحدة ستتخذ إجراءات ضد المسؤولين عن انتهاكات حقوق الإنسان في هونغ كونغ"، مشيراً إلى أنّه "نحن بحاجة لمواصلة متابعة العقوبات، على سبيل المثال، ضد المسؤولين عن ارتكاب أعمال قمعيّة في هونغ كونغ".

في سياق متصل، نقلت وكالة "رويترز" أمس الثلاثاء، عن مسؤول في الإدارة الأميركيّة، توقعه "عقد محادثات شاقة ولكن صريحة مع الصين التي نتوقع تغيير سلوكها".