مقتل 4 مدنيين في مالي بغارة فرنسية

مصدر محلي في مالي يؤكد أن ضحايا الغارة الفرنسية "كانوا في نزهة صيد في وادي اقرندموس على بعد 50 كم من مدينة تلاتيت، وليس لهم أي علاقة بالمجموعات الإرهابية".

  • أحد الجنود الفرنسية في مالي (أرشيف)
    أحد الجنود الفرنسية في مالي (أرشيف)

كشف مصدر محلي، اليوم الخميس، عن مقتل 4 أشخاص بقصف نفذته طائرة حربية تابعة لقوة "برخان" الفرنسية في منطقة تلاتايت شمالي مالي.

وأضاف المصدر لوكالة "سبوتنيك" أن "الضحايا كانوا في نزهة صيد في وادي اقرندموس على بعد 50 كم من مدينة تلاتيت، وليس لهم أي علاقة بالمجموعات الإرهابية"، مؤكداً أن "سكان المنطقة غاضبون ويتهمون القوات الفرنسية بقتل الشبان، ولم يصدر أي بيان رسمي من السلطات المالية بخصوص الحادث".

ومؤخراً ارتفعت أصوات معارضة للوجود الفرنسي في مالي بعد استهداف مدنيين بالخطأ في حوادث لم تعترف بها قوة "برخان" الفرنسية العاملة في مالي.

وتسعى منظمات حقوقية في مالي لتصعيد قضية مقتل 19 مدنياً في بونتي وسط مالي، في 3 من كانون الثاني/يناير، كانوا في حفل زفاف وقتلوا بضربة جوية من قبل القوات الفرنسية.