قتلى وجرحى بانفجار يهز كنيسة في إندونيسيا

انفجار خارج كنيسة في إندونيسيا يسفر عن وقوع خسائر بشرية ومادية، والشرطة تفرض طوقاً أمنياً في الموقع.

  • انفجار يهز كنيسة في إندونيسيا
     الشرطة في إندونيسيا تفرض طوقاً أمنياً حول الكنيسة

قالت الشرطة الوطنية الإندونيسية إن مهاجمين يُشتبه بأنهما انتحاريان فجرا نفسيهما أمام كنيسة كاثوليكية في مدينة ماكاسار اليوم الأحد فأصابا 14 شخصاً في أول أيام أسبوع عيد القيامة.

وأضافت أن جماعة من المصلين كانت داخل الكنيسة التي تقع على جزيرة سولاويسي وقت الانفجار الذي تزامن مع اقتراب القداس من نهايته.

كانت الشرطة قد قالت في وقت سابق إن المهاجم نفذ الانفجار بمفرده، مؤكدةً أن شخصاً قتل في الانفجار أمام الكنيسة يشتبه بأنه منفذ التفجير.

وقال المتحدث باسم شرطة ساوث سالاويزي لوكالة "رويترز" إن عدداً من الناس كانوا داخل الكنيسة وقت الانفجار.

وأضاف قائلاً "رأينا ضحايا وأشلاء بشرية. لا نعرف ما إذا كانت لمنفذ الانفجار أم لأفراد كانوا قربه".

وأظهرت لقطات تلفزيونية الشرطة وهي تفرض طوقاً أمنياً حول الكنيسة وسيارات متضررة في الموقع.

ووصف بوي رافلي عمار رئيس الوكالة الوطنية لمكافحة الإرهاب هجوم اليوم بأنه "عمل إرهابي".

وقال جومار جولتوم رئيس مجلس الكنائس الإندونيسي إن هذا الهجوم "حادث وحشي" في ضوء احتفال المسيحيين بأحد السعف وحث الناس على التحلي بالهدوء والوثوق بالسلطات.