معارك عنيفة بين القوات اليمنية وقوات هادي على الأطراف الشرقية والغربية لمأرب

مصدر عسكري في حكومة صنعاء يفيد بأنّ قوات التحالف السعودي سجلت خروقات جديدة خلال الساعات الماضية، وقامت بتدمير زورقين مفخخين قبل تنفيذ هجوم في الحديدة.

  •  خروقات جديدة  للتحالف السعودي خلال 24 ساعة
    خروقات جديدة للتحالف السعودي خلال 24 ساعة (أرشيف)

تتواصل المواجهات الدامية بين قوات حكومة صنعاء من جهة وقوات الرئيس هادي المسنودة بطائرات التحالف السعودي في منطقة مَلْبُودة عند الأطراف الشرقية لمديرية مَدْغِل الجِدْعان شمالي غرب محافظة مأرب.

بالتزامن مع مواجهات مماثلة في الأطراف الغربية لمنطقة البَرّاء وإيدات الراء بمديرية صِرواح غربي المحافظة، فيما شنت طائرات التحالف السعودي سلسلة غارات جوية على مناطق سيطرة الجيش واللجان في المديريتين ذاتهما في المحافظة الغنية بالنفط، يجري ذلك في ظل مواجهات مستمرة بين الطرفين في صحراء العلم المترامية بين مديرية خَبْ والشَّعْف في محافظة الجوف ومديرية رغوان شمالي محافظة مأرب، وخلال الساعات الماضية قصفت مقاتلات التحالف السعودي بـ4 غارات منطقتي المرازيق والظُّهْرَة بمديرية خَبْ والشَّعْف نفسها. 

هذا وأعلن التحالف السعودي اعتراض وتدمير 3 طائرات مسيرة أطلقت من اليمن باتجاه المنطقة الجنوبية للسعودية، بالتوازي مع تدمير زورقين مفخخين قبل تنفيذ هجوم في الحديدة. وشنت مقاتلات التحالف السعودي مساء أمس الأحد غارة جوية استهدفت فيها مديرية اللُحَيَّة شمالي غرب محافظة الحُدَيْدَة، فيما قصفت طائرات تجسسية للتحالف السعودي بغارتين مطار الحُدَيْدَة الدولي وبـ6 غارات منطقتي الفازة والتُّحَيْتا جنوب المحافظة، وبحسب مصدر عسكري في حكومة صنعاء فقد رُصدت خلال الساعات الـ24 الماضية 207 خروقات جديدة لقوات التحالف السعودي بينها قصف مدفعي على مناطق سيطرة الجيش واللجان بـ444 قذيفة مدفعية. 

وأكد أن خروقات قوات التحالف السعودي لاتفاق وقف إطلاق النار في الحُدَيْدَة الذي ترعاه الأمم المتحدة منذ الـ18 من كانون الأول/ديسمبر 2018، شملت استحداث تحصينات قتالية جنوب وشرق الحُدَيْدَة تزامناً مع تحليق 13 طائرة تجسسية. 

إلى ذلك تشهد مديرية مَقْبَنٌة عند الريف الغربي لمحافظة تعز جنوبي غرب اليمن مواجهات متقطعة بين قوات حكومة صنعاء من جهة وقوات الرئيس هادي من جهة أخرى، حيث أعلنت الأخيرة عن قتلى وجرحى في صفوف قوات حكومة صنعاء خلال صد هجمات لهم في عدد من المواقع التابعة لحكومة الرئيس هادي.

وقد أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع، يوم أمس أن القوات اليمنية قد توجه "ضربات موجعة لم يعهدها النظام السعودي"، وقال إنه "قد نلجأ إلى توجيه ضربات قوية لم يعهدها النظام السعودي ما لم يوقف عدوانه وحصاره"