قناة السويس تعلن عبور كافة السفن المنتظرة منذ حادث جنوح السفينة

رئيس هيئة قناة السويس يعلن اكتمال عبور كافة السفن المنتظرة بالمجرى الملاحي للقناة، ويشير إلى أن إجمالي أعداد السفن المنتظرة بلغ 422 سفينة.

  • بعد أيام على انتظارها.. عبور كافة السفن في قناة السويس
    ربيع: التقارير الملاحية تسجل عبور المجموعة الأخيرة من السفن المنتظرة في قناة السويس

أعلن الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، اليوم السبت، اكتمال عبور كافة السفن المنتظرة بالمجرى الملاحي للقناة، منذ وقوع حادث جنوح سفينة الحاويات العملاقة "إيفر غيفن".

وأشار ربيع، إلى أن إجمالي أعداد السفن المنتظرة بمنطقة البحيرات الكبرى والمدخلين الشمالي والجنوبي للقناة منذ وقوع حادث جنوح السفينة البنمية بلغ 422 سفينة بإجمالي حمولات صافية قدرها 26 مليون طن.

كما أكد ربيع أن نجاح الهيئة في عبور مثل هذا العدد من السفن والحمولات الضخمة في وقت قياسي يعد إنجازاً جديداً يضاف لقدرة الهيئة على إدارة المواقف الطارئة والتعامل مع الأزمات.

وأوضح أن التقارير الملاحية تسجل، اليوم السبت، عبور المجموعة الأخيرة من السفن المنتظرة منذ الحادث وعددها 61 سفينة، كما تستقبل القناة 24 سفينة جديدة من السفن التي ترغب في عبور القناة بعد انتظام حركة الملاحة بها، ليصل إجمالي عدد السفن العابرة اليوم السبت، 85 سفينة.

يأتي ذلك في وقت، أصدرت شركة "إيفرغرين"، المُستأجرة لسفينة "إيفر غيفن" التي أوقفت الملاحة في قناة السويس لـ6 أيام، بياناً يرد على رفع مالك الناقلة دعوى قضائية ضد الشركة، بعد أيام من تعويمها في الممر الملاحي.

هذا وبدأت الهيئة تحقيقاً يوم الأربعاء لمعرفة سبب جنوح السفينة في قناة السويس وتعطيل الممر المائي لمدة ستة أيام حسبما قال ربيع لقناة "إم.بي.سي مصر".

يذكر أن رئيس شركة "إيفر غرين" قال في وقت سابق إن "الاتفاقيات المبرمة مع العملاء لا تضمن وقت وصول الشحنات"، في أول إفادة صحفية بعد الحادث،  كما أكّدت شركة "إيفر غرين" أنها "ليست مسؤولة عن التأخير في نقل أي شحنة بسبب الحادث".

هذا وتأثرت عشرات السفن التي استخدمتها شركة "إيفرجرين"، بما في ذلك "إيفر جيفن"، بالحادث وجرى تحويل 3 سفن للدوران حول رأس الرجاء الصالح.

واستؤنفت حركة الملاحة في قناة السويس، الاثنين الماضي، بعد نجاح عملية تعويم السفينة الجانحة "إيفرغيفن"، عقب 6 أيام من تعطيلها لحركة الملاحة في الممر البحري الحيوي.