رئيس شرطة مينيابوليس: شوفين خرق القواعد باعتقاله جورج فلويد

رئيس شرطة مدينة مينيابوليس الأميركية يؤكد أن المتهم بقتل المواطن الأميركي الأفريقي جورج فلويد خرق قواعد قسم الشرطة.

  • رئيس شرطة مينيابوليس: شوفين خرق القواعد باعتقاله جورج فلويد
    رئيس شرطة مينيابوليس:  ما قام به شوفين ليس جزءاً من تدريبنا

أكد رئيس شرطة مدينة مينيابوليس الأميركية مداريا أرادوندو، اليوم، أن ضابط الشرطة السابق ديريك شوفين،والمتهم بقتل المواطن الأميركي الأفريقي جورج فلويد، خرق قواعد قسم شرطة.

أرادوندو أمام هيئة المحلفين قال: "إن ما قام به شوفين ليس جزءاً من تدريبنا، وهو بالتأكيد ليس جزءاً من أخلاقياتنا وقيمنا، شوفين خرق القوانين الأخلاقية في طريقة اعتقاله المميته لفلويد".

وأشار إلى أن "عناصر الشرطة هم في كثير من الأحيان الوجه الأول للحكومة التي يراها مجتمعنا".

وكان المسعف الأميركي ديريك سميث، الجمعة الماضية، قال إن "فلويد لم يكن يتحرّك عند وصوله لإسعافه"، مؤكداً أن رجال الشرطة كانوا لا يزالون فوق ظهر الضحيّة.

وأظهرت اللقطات، لحظات مؤلمة لإخراج فلويد من سيارته ثم طرحه على الأرض والضغط على عنقه وهو يقول إنه لا يستطيع التنفس، حتى سكنت حركته.

وبيّنت اللقطات مجموعة من المارة وهو يتحدثون مع الشرطة قائلين إن الرجل كان فاقداً الوعي وهو تحت الضغط بين أيدي الشرطة، من دون استجابة رجال الشرطة لهم.

وكانت جلسات المحاكمة التي انطلقت نهاية الشهر الماضي، قد شهدت تجمّع مئات من المتظاهرين خارج قاعة المحكمة أثناء جلستها وبعدها، المتظاهرون دعوا إلى تحقيق العدالة لفلويد وآخرين ممن فقدوا حياتهم في مواجهات مع الشرطة. وهتفوا أن "ضباط الشرطة ليسوا فوق القانون!".

في المقابل تم تحصين المحكمة وسط مدينة مينيابوليس بالحواجز، فيما قادة المدينة والولاية مصممون على منع تكرار الاحتجاجات التي أعقبت مقتل فلويد.