الحكومة السودانية توافق على إلغاء قانون مقاطعة "إسرائيل"

الحكومة السودانية تصوّت على إلغاء قانون مقاطعة "إسرائيل"، بعد 5 أشهر من الإعلان عن اتفاقية التطبيع، ما يمهّد لإقامة علاقات ذات وجوه متعددة بين الطرفين.

  • الحكومة السودانية توافق على إلغاء قانون مقاطعة
    رئيس الحكومة السودانية عبد الله حمدوك (أرشيف)

وافق مجلس الوزراء السوداني، اليوم الثلاثاء، على مشروع قانون بإلغاء قانون عام 1958 القاضي بمقاطعة "إسرائيل"، بالتزامن مع تأكيده على "موقف السودان الثابت تجاه إقامة دولة فلسطينية في إطار حل الدولتين".

وقال بيان الحكومة السودانية إن القانون "سيعرض على الجلسة المشتركة لمجلس السيادة والوزراء للإجازة النهائية تمهيداً لدخوله حيز التنفيذ".

وذكر موقع "والاه" أن قانون المقاطعة السوداني كان "يحظر على المواطنين السودانيين زيارة إسرائيل، والتجارة معها، واستيراد المنتجات الإسرائيلية، وإجراء اتصالات مع جهات إسرائيلية، وحتى التجارة مع الشركات التي لها فروع في إسرائيل".

وقال الموقع إن "الحكومة السودانية وافقت على إلغاء قانون مقاطعة إسرائيل لعام 1958، وصوت جميع الوزراء باستثناء واحد، لصالح القرار". 

وكان السودان قد طبّع العلاقات مع "إسرائيل"، في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، برعاية من إدارة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب.

وأعلن الجانبان بدء علاقات اقتصادية وتجارية بينهما ليصبح السودان بذلك ثالث دولة عربية، بعد الإمارات والبحرين، تقدم خلال الأشهر الماضية على مثل تلك الخطوة.