القوات المسلحة الإيرانية: سنرد على استهداف سفينتنا في البحر الأحمر

المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية يقول فيما يتعلق بحادثة استهداف السفينة الإيرانية، إن "أصابع الاتهام تحوم حول أعدائنا المباشرين الكيان الإسرائيلي والولايات المتحدة".

  • سفينة
    سفينة "سافيز" الإيرانية

قال المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية اللواء أبو الفضل شكارجي، إنّ بلاده سترد على استهداف السفينة الإيرانية في البحر الأحمر.

وقال شكارجي لوكالة "سبوتنيك" إنه "من دون أدنى شك" سنرد على استهداف سفينتنا "سافيز" في البحر الأحمر "بعد معرفة المتورطين ولن نسكت بتاتا"، مضيفاً أنه "لا نستطيع اتخاذ أي ردة فعل إلا بعد انتهاء التحقيقات ومعرفة ملابسات الحادثة".

المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية أكد أنه "لا نتهم أياً من دول الخليج بالضلوع في حادثة استهداف سفينتنا في البحر الأحمر"، مشيراً إلى أن "أصابع الاتهام تحوم حول أعدائنا المباشرين الكيان الإسرائيلي والولايات المتحدة".

في هذا السياق، ذكر شكارجي أنّ "واشنطن لها يد بلا شك في جميع المحاولات الرامية لتقويض إيران وإلحاق الضرر بها".

يذكر أنه قبل يومين، تعرضت سفينة شحن إيرانية لهجوم في البحر الأحمر قبالة سواحل أريتريا ما أسفر عن تعرضها لإصابات. وقال مراسل وكالة تسنيم الإيرانية إن هذا الحادث "وقع بسبب انفجار ألغام بحرية ملصقة على هيكل السفينة".

وأفادت صحيفة "نيويورك تايمز" نقلاً عن مسؤول أميركي قوله إن "إسرائيل" أخطرت الولايات المتحدة بأنها من هاجمت السفينة الإيرانية "سافيز"، فيما نقلت وكالة "رويترز" عن مسؤولين، لم يكشفوا عن هوياتهم، أن أميركا "لم تهاجم السفينة".