الرئيس العراقي يوقع مرسوماً بإجراء الانتخابات البرلمانية المبكرة

الرئيس العراقي برهم صالح يقول إن "الانتخابات ستجرى في ظروف صعبة ويدعو القوى الأمنية والمواطنين إلى تأمينها".

  • الرئيس العراقي يوقع مرسوماً بإجراء الانتخابات البرلمانية المبكرة
    الرئيس العراقي يوقع مرسوماً بإجراء الانتخابات البرلمانية المبكرة

وقع الرئيس العراقي برهم صالح، اليوم الاثنين، المرسوم الخاص بإجراء الانتخابات المبكرة، معتبراً أن الانتخابات "مهمة وتأسيسية ومفصلية".

ودعا صالح في كلمة له خلال إصداره المرسوم الجمهوري الخاص لـ"إجراء الانتخابات في 10 تشرين الأول/أكتوبر المقبل". كما دعا "الجميع إلى الاستعداد للانتخاباتِ والمشاركة الجادة فيها والتعبير عن الإرادة الحرة، فالانتخابات فرصة لتحقيق تطلعات الشعب النبيلة".

وأضاف صالح "فلتكن أصواتنا الانتخابية حاسمة وحازمة في تأكيد الانتقال بالعراق إلى مرحلة يكون فيها أكثر تقدماً وعدلاً واستقراراً واستقلالاً"، مشيراً إلى أن "مؤسساتِ الدولة المعنية مدعوة للإسراع في تحقيقِ متطلبات إجراءِ انتخاباتٍ نزيهة، وبما يزيل الهواجس والشكوك التي كانت سبباً رئيسياً في عزوف قطاع ليس بالقليل من المواطنين عن الانتخاباتِ السابقة".

وأشار إلى أن "الانتخابات ستجري في ظروف نقدر وتقدرون حتماً مصاعبها، من جائحة كورونا والتحدي الأمني بمجابهة الإرهاب والخارجين عن القانون، إلا أننا نعوّلُ على همّة أجهزتِنا الأمنية ووعي شعبنا بتحمل المسؤولية في حفظ أمن الانتخابات والناخبين".

يذكر أنّ رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، أعلن في 31 تموز/يوليو الماضي، أنّ السادس من حزيران/يونيو من العام 2021 سيكون موعد إجراء الانتخابات التشريعيّة المبكرة. لكن المفوضية العليا للانتخابات طالبت رئاسة الوزراء بتأجيل موعدها، واستجاب المجلس لها، وصوت بالإجماع على تحديد الموعد الجديد للانتخابات في 10 تشرين الأول/اكتوبر المقبل، موعداً جديداً لإجراء الانتخابات المبكرة.