"بوليتيكو": ترجيحات ببدء خروج القوات الأميركية من أفغانستان قبل أيار المقبل

صحيفة "بوليتيكو" الأميركية تنقل عن مصادر عسكرية في البنتاغون قولها إن انسحاب القوات الأميركية من أفغانستان قد يبدأ قبل موعد الأول من أيار/مايو المقبل، بسبب القلق من تجديد طالبان موجة هجماتها ضد القوات الأميركية.

  • "بوليتيكو": ترجيحات ببدء خروج القوات الأميركية من أفغانستان قبل أيار المقبل

رجحت مصادر عسكرية في البنتاغون بدء انسحاب القوات الأميركية من أفغانستان قبل موعد الأول من أيار/مايو المقبل نظراً "لتنامي القلق من تجديد طالبان موجة هجماتها ضد القوات الأميركية، وعلى الأرجح سيصدر قرار الانسحاب في أقرب فرصة ممكنة".

وأوضح أحد كبار القيادات العسكرية لصحيفة "بوليتيكو" أن انسحاب ما يقرب من 3,500 جندي يتطلب "رفدها بقوات إضافية لتعزيز دواعي الأمن والترتيبات اللوجستية لضمان انسحاب آمن".

وأضافت الصحيفة أن قرار الرئيس جو بايدن بالانسحاب أتى بالتعارض مع رغبات القادة العسكريين وعلى رأسها "رئيس هيئة الأركان المشتركة مارك ميللي" ببقاء قوة عسكرية محدودة.

وكان بايدن أكد أن الجيش الأميركي سيبدأ بالانسحاب تدريجياً من أفغانستان في الأول من أيار/مايو المقبل على أن يكتمل بحلول أيلول/سيبتمبر المقبل.  

وكان البيت الأبيض أكد الثلاثاء، أن بايدن "اتخذ قرار الانسحاب من أفغانستان بعد التشاور وأخذ في حساباته جميع الظروف الصعبة"، مضيفةً أن الرئيس "لا يؤمن بأن هناك حلاً عسكرياً في أفغانستان بل ينبغي أن يكون دبلوماسياً". 

وكان وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن أكد أن بلاده "حققت كل الأهداف في أفغانستان وحان الوقت للعودة إلى الوطن".

يأتي ذلك بعد أن أعلن مسؤول أميركي الثلاثاء، أن بايدن قرر إبقاء القوات الأميركية في أفغانستان إلى ما بعد الأول من أيار/مايو، الموعد الذي حدد في اتفاق مع "طالبان"، على أن تنسحب "من دون شروط" بحلول 11 أيلول/سبتمبر.