ظريف يجدد دعم إيران الكامل لعملية السلام في أفغانستان

في اتصال هاتفي أجراه مع وزير الخارجية الأفغاني محمد حنيف، وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، يجدد دعم إيران الكامل لعملية السلام في أفغانستان.

  • ظريف يجدد دعم إيران الكامل لعملية السلام في أفغانستان
    وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف

جدد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، دعم إيران الكامل لعملية السلام في أفغانستان، مؤكداً الحفاظ على الإنجازات الديمقراطية لأفغانستان على مدى العقدين الماضيين وارتباطه بالسلام الدائم.

وفي اتصال هاتفي أجراه وزير الخارجية الأفغاني محمد حنيف أتمر، الليلة الماضية مع ظريف، بحث الطرفان العلاقات الثنائية والتطورات المتعلقة بعملية السلام في أفغانستان. 

كما شدد وزير الخارجية الإيراني على الحفاظ على الإنجازات الديمقراطية لأفغانستان على مدى العقدين الماضيين، مؤكداً من جديد دعم إيران الكامل لعملية السلام في أفغانستان.

بدوره، أعرب وزير الخارجية الأفغاني، عن ارتياحه لتوسيع العلاقات بين البلدين، مثمناً دور إيران الفعال في عملية السلام في افغانستان.

كذلك، أكد الجانبان ضرورة الإسراع في إكمال وتوقيع وثيقة شاملة حول التعاون الاستراتيجي بين البلدين.

يأتي ذلك في وقت قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إن بلاده "حققت كل الأهداف في أفغانستان وحان الوقت للعودة إلى الوطن". 

بلينكن أعلن أن الولايات المتحدة ستعمل مع دول حلف الناتو على إعداد خطة لسحب قواتها من أفغانستان.

فيما أفاد مسؤول أميركي أن الرئيس جو بايدن قرر إبقاء القوات الأميركية في أفغانستان إلى ما بعد الأول من أيار/مايو، الموعد الذي حدد في اتفاق مع "طالبان"، على أن تنسحب "من دون شروط" بحلول 11 أيلول/سبتمبر.