جمعية الوفاق في البحرين تطالب بتحقيقٍ أممي في سجن "جو"

جمعية الوفاق في البحرين تقول إن فرقاً من قوات النظام ِقامت بهجوم عنيف ضد معتقلي الرأي في سجن جو بعد رفضهم واقعهم السيئ.

  • جمعية الوفاقِ في البحرين تطالب بتحقيقٍ أممي بشأن وقوع اعتداءات بحق معتقلي الرأي في سجنِ
    جمعية الوفاقِ في البحرين تطالب بتحقيقٍ أممي بشأن وقوع اعتداءات بحق معتقلي الرأي في سجنِ "جو"

أكّدت جمعية الوفاق في البحرين وقوع اعتداءات بحق معتقلي الرأي في سجنِ "جو" جنوب شرقي البلاد. 

الجمعية أوضحت في بيانٍ لها أن فرقاً من قوات النظام قامت بهجوم عنيف ضد معتقلي الرأي في سجن "جو" بعد رفضهم واقعهم السيئ.

وأشارت إلى أن المعتقلين تعرضوا لضرب مبرح بالهراوات أدَّى إلى إصابات دامية. 

وفيما طالبت الجمعية بالسماح لجهة دولية مستقلة ومحايدة بالتحقيق في ما حدث نفذ أقرباء السجناء في ضواحي العاصمة المنامة وقفات للمطالبة بالإفراج عن أفراد عائلاتهم.

وهذا وطالبت الجمعية، التي حلتها السلطات بحكم قضائي في فبراير/شباط 2018، بـ"السماح لجهة مستقلة ومحايدة أممية بالتحقيق" فيما حدث في السجن.

ورداً على ذلك، أفادت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية، مساء أمس السبت، بأن "عدداً محدوداً (لم تذكر رقماً) من النزلاء قاموا على مدار الأيام الماضية داخل (جو) بإغلاق الممرات، ورفضوا دخول العنابر، وعطلوا الخدمات المقدمة ومن بينها الاتصالات والرعاية الصحية لنزلاء آخرين".

وأضافت أنه "تم إنذار النزلاء المخالفين ودعوتهم للالتزام بالقانون، وهو ما لم يستجيبوا له، ما استدعى، اليوم اتخاذ الإجراءات الأمنية والقانونية اللازمة بحقهم (لم تذكرها) وإخطار النيابة".

يذكر أن الاعتصامات مستمرة في مختلف مناطق البحرين تطالب بالإفراج عن معتقلي الرأي وخاصة بعد الاعتداء على المعتقلين في سجن جو المركزي.