فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية السورية

رئيس مجلس الشعب السوري يدعو الراغبين بالترشح للانتخابات الرئاسية إلى تقديم طلبات الترشيح إلى المحكمة الدستورية العليا خلال مدة 10أيام.

  • رئيس مجلس الشعب السوري يعلن فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية بدءا من الغد وحتى 28 من الشهر الجاري
    صورة أرشيفية لاجتماع مجلس الشعب السوري

أعلن رئيس مجلس الشعب السوري حموده صباغ فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية اعتباراً من يوم غد الاثنين 19 نيسان/ أبريل.

ودعا صباغ في كلمته خلال الدورة الأولى من الجلسة الاستثنائية الثانية لمجلس الشعب الراغبين بالترشح إلى تقديم طلبات الترشيح إلى المحكمة الدستورية العليا خلال مدة 10 أيام تنتهي بنهاية الدوام من يوم الأربعاء 28 نيسان.

كما أعلن رئيس مجلس الشعب تحديد موعد الانتخابات الرئاسية للسوريين في الخارج يوم 20 أيار/ مايو 2021، وموعد الانتخابات الرئاسية في 26 من الشهر نفسه.

وقال صباغ: "نحن اليوم أمام الاستحقاق الدستوري الأكثر أهمية وإجراؤءه تعبير صادق عن الانتماء للوطن".

وقال إن سوريا تستكمل عبر الانتخابات الرئاسية مسيرة تحقيق مصالح الشعب السوري والحفاظ عليها، وأن الانتخابات هي باب من أبواب حماية الاستقلال عبر الالتزام بقدسية الاستحقاقات الدستورية، مشيرا إلى أن فشل المحاولات الغربية لتأجيل تلك الاستحقاقات بذريعة الحرب.

وبيّن صباغ أن "الدول الغربية منعت مشاركة السوريين لديها من المشاركة في الانتخابات السورية عبر إغلاق السفارات"، معتبرا أن إنجاز الاستحقاقات الدستورية "جزء من الانتصار على المحتلين والإرهابيين على اختلاف مشاربهم".

وأكد رئيس مجلس الشعب السوري على ضرورة المشاركة الشعبية وأن على كل ناخب أن يعتبر ممارسة حقه الانتخابي كجزء من المجهود الوطني لمواجهة الاحتلال والإرهاب، وأن تعزيز الممارسة الديمقراطية يصب في الجهد الوطني لمواجهة الحروب والحصار على سوريا.

وكان وزير الخارجية السوري فيصل المقداد أكد في كانون الأول/ ديسمبر 2020 أن الانتخابات الرئاسية السورية  ستجري في موعدها المقرّر منتصف العام 2021، وأنها لن تتأجل إذا فشلت اللجنة الدستورية بالتوصل إلى اتفاق.

وحاز الرئيس السوري بشار الأسد نحو 88% من أصوات الانتخابات الرئاسية التي جرت في حزيران/يونيو 2014، قبل أن يضطلع بالولاية الرئاسية الأولى، وفقا للدستور الجديد الذي أقر عام 2012.