مصادر إيرانية تنفي للميادين إجراء محادثات مع السعودية

بعيد المعلومات التي نشرتها صحيفة "الفاينانشيل تايمز" البريطانية عن إجراء محادثات بين مسؤولين إيرانيين وسعوديين، طهران تنفي هذه الأنباء وتؤكد أنها "لم تتم".

  • طهران تنفي إجراء أي محادثات مع مسؤولين سعوديين في بغداد
    طهران تنفي إجراء أي محادثات مع مسؤولين سعوديين في بغداد

علّقت مصادر إيرانية للميادين على ما ورد في صحيفة "فاينانشال تايمز" البريطانية، وقالت إن "أي محادثات بين مسؤولين سياسيين إيرانيين وسعوديين لم تتم".

وكانت الصحيفة البريطانية قالت "إن مسؤولين سعوديين وإيرانيين رفيعي المستوى أجروا محادثات مباشرة، في محاولة لإصلاح العلاقات بينهما في بغداد، في التاسع من شهر نيسان/أبريل الجاري، وكانت إيجابية".

وذكر تقرير الصحيفة نقلاً عن أحد المسؤولين أن "الجولة الأولى من المحادثات السعودية الإيرانية جرت في بغداد في 9 نيسان/ أبريل الحالي"، مشيرة إلى أن "الوفد السعودي كان برئاسة رئيس المخابرات خالد بن علي الحميدان"، وأنه "كان من المقرر عقد جولة أخرى من المحادثات الأسبوع المقبل".

يذكر أن طهران كانت كررت دعوتها للسعودية للبدء بحوار جدي من أجل الأمن والسلام في المنطقة، وأعلنت على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده بأن "طهران أول المرحبين إذا ما قررت السعودية المساهمة في حل مشكلات المنطقة عبر التعاون الإقليمي".