بسبب هجمات محتملة.. واشنطن تدعو دبلوماسييها لمغادرة تشاد

وزارة الخارجية الأميركية تدعو الدبلوماسيين غير الأساسيين في السفارة الأميركية لدى تشاد، إلى مغادرتها بسبب هجمات محتملة من قبل المعارضة المسلحة.

  • بسبب هجمات محتملة.. واشنطن تدعو دبلوماسييها لمغادرة تشاد
     تشاد غير الساحلية موطن لنحو نصف مليون لاجئ من دول مجاورة

دعت وزارة الخارجية الأميركية، الدبلوماسيين غير الأساسيين في السفارة الأميركية لدى تشاد إلى مغادرتها، بسبب هجمات محتملة من قبل المعارضة المسلحة على العاصمة.

وشملت الدعوة، بالإضافة إلى الموظفين غير الأساسيين بالسفارة، أيضاً "عائلات الموظفين الأميركيين المتمركزين"،  نظراً "لقرب المسلحين المتزايد من العاصمة نجامينا"، وفق ما جاء في بيان الخارجية الأميركية.

وسبق أن حذرت الوزارة المواطنين الأميركيين من السفر إلى تشاد، بسبب ما وصفته بـ"الاضطرابات" ووجود جماعة "بوكو حرام"، مشيرة إلى أن "أي أميركي هناك الآن، ويريد المغادرة يجب أن يفعل ذلك".

وتشاد غير الساحلية موطن لنحو نصف مليون لاجئ من دول مجاورة، هي السودان ونيجيريا وجمهورية إفريقيا الوسطى، وهناك 330 ألف تشادي من النازحين داخلياً، غالبيتهم في منطقة بحيرة تشاد المضطربة حيث ينشط عناصر "بوكو حرام".