الكرملين: كان يتم التحضير لخطط مدمرة من خلال الانقلاب في بيلاروسيا

الكرملين يكشف أن تحقيقات مع المحتجزين المتهمين بالتحضير للانقلاب في بيلاروسيا أكدت أن ما كان يحضّر هو "خطط مدمرة"، وجهاز الأمن الروسي ينشر لقطات مصورة لعملية اعتقال المشتبه بتورطهم في التخطيط للانقلاب.

  • الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو
    الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو

كشف الكرملين الروسي أنه تبين من التحقيقات مع المحتجزين المتهمين بالتحضير للانقلاب في بيلاروسيا أنه كان يجري التحضير لخطط وصفها بـ"المدمرة" ما يدل "على خطر كبير".

وأوضح الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ناقش مع نظيره الأميركي جو بايدن، محاولة الانقلاب في بيلاروسيا.

ونشر جهاز الأمن الفيدرالي الروسي لقطات مصورة لعملية اعتقال المشتبه بتورطهما في "التخطيط للانقلاب في روسيا الاتحادية"، وأظهرت اللقطات المحامي البيلاروسي يوري زيانكوفيتش وعالم السياسة ألكسندر فيدوتا أثناء اعتقالهما في شوارع موسكو.

كما نشرت لقطات أظهرت مجموعة من 5 رجال قيل إنهم كانوا يناقشون تفاصيل الانقلاب العسكري في أحد مطاعم العاصمة.

  • الكرملين: كان يتم التحضير لخطط مدمرة في بيلاروسيا من خلال الانقلاب
    الكرملين: كان يتم التحضير لخطط مدمرة في بيلاروسيا من خلال الانقلاب

وكان جهاز الاستخبارات البيلاروسي، كشف السبت، إحباط محاولة لاغتيال لوكاشينكو، مضيفاً أن جهاز الأمن الروسي ساعد الأمن البيلاروسي في كشف مخطط لقلب نظام الحكم في البلاد واغتيال رئيس الجمهورية في 9 أيار/مايو المقبل. 

وقال لوكاشينكو: "لقد اعتقلنا مجموعة كشفت لنا كيف تم التخطيط للأمر برمته، واكتشفنا ضلوع استخبارات أجنبية، على الأرجح الاستخبارات المركزية الأميركية ومكتب التحقيقات الفيدرالية الأميركي...لقد كشفنا اعتزامهم القدوم إلى مينسك والشروع في محاولات اغتيال للرئيس وأبنائه بشكل فوري"، منوهاً إلى أن "التخطيط لاغتيال رئيس دولة أخرى لا يتم دون تكليف من قيادة عليا". 

وقال رئيس لجنة أمن الدولة في بيلاروسيا، إيفان تيرتيل، إن المجموعة المعتقلة خططت، بالإضافة لاستهداف الرئيس وأفراد عائلته "لتنفيذ تمرد مسلح للاستيلاء على السلطة في البلاد"، وشملت المجموعة "بيلاروسيين ومواطني دول أخرى".

من جانبه ذكر جهاز الأمن الداخلي الروسي أنه أوقف عضوين لجماعة بيلاروسية معارضة دبرت لانقلاب مسلح ضد الرئيس لوكاشينكو، وذلك "بالتعاون مع لجنة أمن الدولة البيلاروسية".