محمود عباس: القدس المحتلة خط أحمر.. ولا انتخابات دونها

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يرفض إجراء الانتخابات العامة دون مشاركة القدس المحتلة، ويدعو المجتمع الدولي للتدخل والضغط على الحكومة الإسرائيلية.

  • الرئيس الفلسطيني: مدينة القدس خط أحمر.. ولا انتخابات دونها
     الرئيس الفلسطيني محمود عباس 

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، خلال اجتماع اللجنة المركزية لحركة "فتح" أنّ "القدس المحتلة خطٌ أحمر وأنه لن يقبل المساس به".

وطالب الرئيس الفلسطيني المجتمع الدولي "بالضغط على الحكومة الإسرائيلية حتى تلتزم بالاتفاقيات المتعلقة بالعملية الانتخابية".

ووجّه عباس التحية لأهل القدس المحتلة على "صمودهم في وجه المخططات الإسرائيلية التي تهدف للسيطرة على المدينة المقدسة".

واعتبرت اللجنة المركزية لحركة "فتح" أن عدم إجراء الانتخابات العامة في القدس المحتلة يعني العودة إلى "تنفيذ صفقة القرن التي أفشلها الصمود الفلسطيني الرسمي والشعبي".

وفي هذا السياق، أفادت مراسلة الميادين أمس الأحد، بتوجّه نحو إعلان تأجيل الانتخابات الفلسطينية خلال الساعات الـ48 المقبلة، مشيرةً إلى أن التوجُه أيضاً هو نحو تعديل الحكومة إذا تقرّر التأجيل. 

وأبلغت سلطات الاحتلال السلطة الفلسطينية أنها ستمنع إجراء الانتخابات في شرق القدس، وفق ما أكد مصدر في حركة "فتح" لوكالة "سبوتنيك".

وتابع المصدر أنّ "سلطات الاحتلال لن تسمح بإجراء الانتخابات في الوقت الراهن".

يذكر أن مفوض شرطة الاحتلال الإسرائيلي أمر، أمس الأحد، بإزالة الحواجز الحديدية في منطقة باب العامود، والتي كانت محلّ استنكار واحتجاج المقدسيين المتواصلة خلال الأيام الماضية.