السيد نصر الله: ما يجري في الأراضي الفلسطينية له أهمية كبيرة

أمين عام حزب الله يحيي أهل القدس لتحديهم سلطات الاحتلال الإسرائيلي، وينوه بتضامن الفلسطينيين في الضفة الغربية وغزة مع قضية المقدسيين.

  • السيد نصر الله يشيد بالتضامن الفلسطيني وصمود المقدسيين
    أمين عام حزب الله السيد حسن نصر الله

أشاد أمين عام حزب الله السيد حسن نصر الله، بأهل القدس في مواجهتهم لقوات الاحتلال الإسرائيلي.

ونوّه السيد نصر الله، في محاضرته الرمضانية الأسبوعية أمس الأربعاء، بتضامن الضفة الغربية مع القدس المحتلة "ودخول قطاع غزة على المسألة لفرض معادلات".

وأكد أن ما يجري في الأراضي الفلسطينية له "أهمية كبيرة"، ولا سيما أن شباب القدس يواجهون قوات الاحتلال الاسرائيلي بأيادٍ عزلاء، بينما الجنود الإسرائيليون مدجّجون بالسلاح.

وتصدى الشبان الفلسطينيون خلال الأيام الماضية للاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى، وطالبوا بنزع السواتر التي نُصبت للتضييق على المواطنين، لا سيما خلال شهر رمضان. 

واحتفل الفلسطينيون، يوم الأحد الماضي، بإزالة السواتر والحواجز الحديدية التي وضعتها سلطات الاحتلال في منطقة باب العامود في القدس.

وأمر مفوض شرطة الاحتلال الإسرائيلي، بإزالة هذه الحواجز، وذلك بعد دعوة رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، في نهاية تقدير الوضع في وزارة الأمن، إلى "التهدئة في القدس".

وشارك قطاع غزة بالتضامن بشكلٍ فاعل مع حراك المقدسيين، حيث أطلقت المقاومة في القطاع عشرات القذائف الصاروخية من القطاع نحو الأراضي المحتلة، كما نفذّ المواطنون تظاهرات تضامنية.