حاملة الطائرات "شاندونغ" تجري تدريبات في بحر الصين الجنوبي

حاملة الطائرات "شاندونغ" تجري تدريبات في بحر الصين الجنوبي بشكل روتيني، وبالتزامن مع تصاعد التوتر مع سفن البحرية الأميركية.

  • حاملة الطائرات
    حاملة الطائرات "شاندونغ" شاركت بتدريبات روتينية في بحر الصين الجنوبي

أعلن الجيش الصيني، اليوم الأحد، أن مجموعة حاملة الطائرات "شاندونغ" أجرت تدريباً في بحر الصين الجنوبي في الآونة الأخيرة.

وكانت البحرية الصينية قالت، الشهر الماضي، إن مثل هذه التدريبات ستُجرى بوتيرة أكثر انتظاماً وسط تصاعد التوتر مع جزيرة تايوان التي تعتبرها الصين جزءاً لا يتجزأ من أراضيها.

وُوصف التدريب بأنه روتيني وجزء من خطة العمل السنوية للبحرية الصينية. ودخلت "شاندونغ" الخدمة عام 2019 وهي الأحدث بين حاملتي طائرات تملكهما الصين.

و"شاندونغ" هي أول حاملة طائرات تم بناؤها في الصين، وتتسع مساحتها لـ8 طائرات ومروحيات، وهي مجهزة برادار مطوّر وبأنظمة مضادة للطائرات.

وتشكو بكين من اقتراب سفن البحرية الأميركية من جزر تحت سيطرتها في بحر الصين الجنوبي، حيث تتنازع أيضاً كل من فيتنام وماليزيا والفلبين وبروناي وتايوان على السيادة على أجزاء منها. 

وأبحرت حاملات طائرات أميركية، فضلاً عن المدمرات البحرية، قرب الجزر التي تسيطر عليها الصين في المياه المتنازع عليها عدة مرات هذا العام، مما أثار انتقادات شديدة من جانب بكين

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية، خلال نيسان/أبريل الماضي، أنها نشرت حاملة طائرات مع سفن حربية داعمة لها في بحر الصين الجنوبي، معربةً عن قلقها من "تكديس سفن جيش الشعب الصيني في منطقة بنك الاتحاد في بحر الصين الجنوبي".