إقليم كردستان ينفي تقريراً عن مشاركته في اغتيال الشهيد سليماني

المتحدث باسم مؤسسة مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان العراق ينفي صحة الكلام الذي نشرته صحيفة "الديلي ميل" البريطانية حول ضلوع المؤسسة في اغتيال الشهيد قاسم سليماني.

  • قائد قوة القدس الشهيد قاسم سليماني.
    قائد قوة القدس الشهيد قاسم سليماني

أوضح متحدث باسم مؤسسة مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان العراق، بشأن تقرير أميركي تحدّث عن ملف اغتيال قائد قوة القدس الشهيد قاسم سليماني، وورد في التقرير اسم مؤسسة مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان العراق.

وقال المتحدث إن التقرير "أشار بشكل غير مباشر إلى مشاركة عدد من الضباط الكرد في ملف اغتيال الجنرال قاسم سليماني، وفي مكان آخر في التقرير ورد اسم مؤسسة مكافحة الإرهاب التابعة لإقليم كردستان".

ونفى البيان "أي علم أو مشاركة لقواتنا في مثل تلك العمليات، وإذا كان التقرير يقصد أي طرف آخر فيجب عليهم الرد بأنفسهم، وخاصة نحن لا علم لدينا بأي نشاط من نشاطاتهم وهم خارج مؤسسات إقليم كردستان".   

البيان شدد على أن "الجنرال قاسم سليماني كان صديقاً مقرباً من فقيد الأمة الرئيس مام جلال، وقوات مكافحة الإرهاب كانت ولسنوات طويلة في خندق محاربة الإرهاب، وقد خسر إقليم كردستان صديقاً تاريخياً والاتحاد الوطني الكردستاني خسر صديقاً عتيداً لفقيد الأمة الرئيس مام جلال".

يأتي الموقف رداً على تفاصيل جديدة حول حادثة الشهيد قاسم سليماني نشرتها صحيفة "الديلي ميل" البريطانية، أمس السبت.

وجاء في التفاصيل أن "عملاء كرد ارتدوا زي معالجات الأمتعة في مطار بغداد الدولي للترحيب بالجنرال سليماني وإثبات هويته بشكل إيجابي عند هبوطه بالمطار".