أبو عبيدة للإسرائيليين: احشدوا ما شئتم

الناطق العسكري باسم كتائب القسام أبو عبيدة يقول إن "قرار قصف تل أبيب وديمونا واسدود وما بعدها أسهل علينا من شربة الماء إذا استبيح أقصانا".

  • أبو عبيدة لأهالي الضفة وفلسطين المحتلة 48: سلاحنا سلاحكم ودمنا دمكم ومصيرنا مصيركم
    أبو عبيدة لأهالي الضفة وفلسطين المحتلة 48: سلاحنا سلاحكم ودمنا دمكم ومصيرنا مصيركم

قال الناطق العسكري باسم كتائب القسام أبو عبيدة "كل ثمنٍ ندفعه وسندفعه هو فداء للأقصى والقدس ولا معنى لوجودنا إن لم ننتصر لهما".

وفي كلمة له، أوضح أبو عبيدة أن "هذه المعركة تقول إن غزة والضفة والقدس وفلسطين المحتلة عام 48 مصير واحد ومقاومة واحدة".

كما لفت أبو عبيدة إلى أن القدس محور الصراع وأيقونة المعارك ومفجرة الانتفاضات، مضيفاً أن المعركة تستحق بذل الدماء والمهج فالهدف غالٍ والمهر كبير.

كذلك أشار أبو عبيدة إلى أن ما يميّز هذه المعركة هو تكاتف شعبنا في كل الساحات واشتباكه مع الاحتلال.

وتابع أبو عبيدة "أهلنا في الضفة وفلسطين المحتلة عام 48 هم خطّ الدفاع الأول عن القدس"، وتوجه لأهالي الضفة وفلسطين المحتلة 48 قائلاً "سلاحنا سلاحكم ودمنا دمكم ومصيرنا مصيركم".

وللإسرائيليين قال "لقد شاهد العالم كلّه خيبتكم وعاركم"، و"استعراضكم الجبان لم يحجب رؤية العالم لكيانكم الهش وهو يئن تحت ضرباتنا".

وتابع" احشدوا ما شئتم فقد أعددنا لكم أصنافاً من الموت ستجعلكم تلعنون أنفسكم"، مضيفاً "ليس لكم منا إلاّ السيف والنار والمستقبل هو الفصل والبرهان".

وقال أبو عبيدة إن "قرار قصف تل ابيب وديمونا واسدود وما بعدها أسهل علينا من شربة الماء إذا استبيح أقصانا".

الجدير ذكره أن "كتائب القسام"، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" وجهت يوم أمس الأربعاء ضربة صاروخية بـ15 صاروخاً  لمنطقة ديمونة التي تضم المفاعل النووي الإسرائيلي. 

كما أعلنت "كتائب القسام"  قصف عسقلان ونتيفوت وسديروت بـ130 صاروخاً، رداً على قصف برج الشروق، وكردّ أولي على اغتيال ثلة من قادتها.

هذا وزفّت سرايا القدس يوم الثلاثاء، 3 من شهدائها القادة، جراء  عملية اغتيال نفذتها الطائرات الإسرائيلية في مدينة غزة.