السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة: أحاول الحصول على الدعم

السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة يحشد الدعم للاحتلال من أجل "تشريع" عدوانه على قطاع غزة.

  • السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة: أعمل على مدار الساعة للحصول على الدعم
    السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة جلعاد إردان 

أعلن السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة جلعاد إردان أنه يعمل على مدار الساعة لتحصل "إسرائيل" على تأييد ودعم واسعين.

إردان وفي حديث لإذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي قال: "إنه يعمل في الأيام الماضية لإحراز شرعية دولية لعملية "حارس الأسوار" في غزة".

وأضاف إردان قائلاً: "أنا أعمل على مدار الساعة لكي تواصل إسرائيل حصولها على دعم وتأييد". 

وكانت الحكومة الإسرائيلية قد طالبت، أمس، مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش لإصدار "إدانة صريحة للهجمات العشوائية" من غزة.

جلعاد إردان وفي رسالته كتب قائلاً: "أدعو المجتمع الدولي إلى إدانة صريحة للهجمات العشوائية التي تشنها جماعات إرهابية في قطاع غزة ضد المدنيين الإسرائيليين والتجمعات السكانية ودعم حق "إسرائيل" الأساسي في الدفاع عن النفس". 

في المقابل، كتب السفير الفلسطيني لدى الأمم المتحدة رياض منصور في رسالة وجهها إلى كبار مسؤولي المنظمة "يجب على المجتمع الدولي وخصوصاً مجلس الأمن التحرك من دون تأخير لمطالبة إسرائيل بوقف هجماتها على السكان المدنيين الفلسطينيين" ووقف "خططها للتهجير القسري والتطهير العرقي لفلسطينيي مدينة" القدس.

بدوره، دعا غوتيريش، أمس الجمعة، إلى "وقف فوري للأعمال العدائية" في الأرضي الفلسطينية "احتراماً لروح العيد".