"دفعةً واحدةً".. بايدن يلغي قرارات عائدة إلى ترامب

الرئيس الأميركي جو بايدن يلغي عدداً من القرارات الصادرة عن سلَفه دونلد ترامب دفعةً واحدة، وأبرزها ما يتعلق بالرقابة الإلكترونية للشبكات الاجتماعية وحماية الآثار.

  • الرئيس الأمركي جو بايدن يلغي العديد من القرارات الصادرة عن سلفه دونلد ترامب دفعة واحدة
    الرئيس الأمركي جو بايدن يلغي العديد من القرارات الصادرة عن سلفه دونلد ترامب دفعة واحدة

قام الرئيس الأميركي جو بايدن بإلغاء عدد من القرارات الصادرة خلال عهد الرئيس السابق دونالد ترامب، وذلك من خلال توقيع مرسوم واحد يشمل عدة تعديلات، أبرزها ما يتعلق بالرقابة الإلكترونية للشبكات الاجتماعية وحماية الآثار.

ونشر موقع البيت الأبيض بياناً رسمياً جاء فيه أن الرئيس الأميركي وقّع مرسوماً ألغى من خلاله عدة قرارات صادرة عن سلَفه دونالد ترامب.

ومن أبرز هذه القرارات، ألغى بايدن المرسوم الخاص بحماية الآثار والتماثيل الأميركية، والذي وقّعه ترامب بعد أن بدأ هدم الآثار لأبطال الحقبة الاستعمارية، على خلفية الاحتجاجات ضد العنصرية في البلاد.

كما ألغى بايدن المرسوم الخاص ببناء حديقة تماثيل للأبطال الأميركيين، والمرسوم الخاص بتغيير العلامة التجارية للمساعدات الأميركية المقدَّمة في الخارج، بالإضافة إلى إلغائه المرسوم الذي يحمي المسؤولين من الملاحقة القضائية بسبب مخالفتهم الأنظمة، ومرسوم "منع الرقابة على الإنترنت".

وكان ترامب وقّع جميع هذه المراسيم الملغاة، بين أيار/مايو 2020 وكانون الثاني/يناير 2021. كما وقّع الرئيس السابق أيضاً عدداً من المبادرات قبل فترة وجيزة من تنصيب سلَفه الديمقراطي بايدن.

ووفقاً للبيت الأبيض، ألغى بايدن أيضاً نظاماً وضعه ترامب، يُتيح لسلطات الهجرة رفض تصريح الإقامة بحجّة أن المُهاجر يمكن أن يصبح عبئاً على دافعي الضرائب الأميركيين.