"الجبهة الشعبية": التدريب على صناعة صواريخ المقاومة الفلسطينية تمَّ في سوريا

خلال اجتماع طارئ لمؤسسة القدس الدولية في دمشق، تضامناً مع غزة وتنديداً بالعدوان الإسرائيلي، الأمين العام المساعد للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين طلال ناجي، يؤكد أن التدريب على صناعة صواريخ المقاومة الفلسطينية تمَّ بإشراف ضبّاط سوريين.

  • خلال اجتماع طارئ لمؤسسة القدس الدولية في دمشق
    "الجبهة الشعبية": التدريب على صناعة صواريخ المقاومة الفلسطينية تمَّ في سوريا

أكَّد الأمين العام المساعد للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، طلال ناجي، أن "التدريب على صناعة صواريخ المقاومة الفلسطينية تمّ في سوريا، بإشراف ضبّاط سوريين".

وفي كلمة له خلال اجتماع طارئ لمؤسسة القدس الدولية في دمشق، اليوم الأحد، تضامناً مع غزة وتنديداً بالعدوان الإسرائيلي، أشار ناجي إلى أن أكثر من 90% من صواريخ غزة يُصَنَّع محلياً.

بدورها، قالت رئيسة مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية، بثينة شعبان، إن "شهداء فلسطين يحرِّرون الإرادة العربية"، مضيفةً أنّهم "أسقطوا ادعاءات نتنياهو، وما يحدث اليوم هو العودة إلى المقاومة والحقّ".

وأشارت شعبان إلى أن "الكِيان الصهيوني هو الذي يمارس الإرهاب ضد شعب آمن يريد العيش بحرية في أرضه"، معتبرةً أن "الدرس الذي سطَّره الفلسطينيون يُضاف إلى الدرس الذي سطَّره الجيش السوري وحلفاؤه في مواجهة الإرهاب".

وختمت شعبان قائلة "أرواحنا رخيصة بالنسبة إلى الغرب، وهو من يسمح باحتلال فلسطين والجولان".