الأب عبد الله يوليو للميادين: القدس باتت أقرب، وعلينا المضيّ إلى الأمام

رئيس دير الروم الملكيين الكاثوليك في رام الله الأب عبد الله يوليو يقول، من عند حاجز البيرة، إن هناك مَن يريد زرع اليأس في أنفسنا إلاّ أن القدس باتت أقرب، وعلينا المضيّ إلى الأمام.

  • الأب عبدالله يوليو في حديث للميادين 16 أيار / مايو 2021.
    الأب عبد الله يوليو في حديث إلى الميادين في 16 أيار/مايو 2021.

قال رئيس دير الروم الملكيين الكاثوليك في رام الله، الأب عبد الله يوليو، إن ما يحدث حالياً وحّد الشعب الفلسطيني من جديد في مواجهة الاعتداءات الإسرائيلية.

وفي حديث إلى الميادين، اليوم الأحد من عند حاجز البيرة، قال الأب عبد الله يوليو: "لا نريد أن نعود إلى المربّع القديم، ويجب التقدم نحو الأمام"، مؤكّداً أن "هناك مَن يريد زرع اليأس في أنفسنا، إلاّ أن القدس باتت أقرب، وعلينا المضيّ إلى الأمام".

ويتداول نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي صوراً للأب عبد الله يوليو وهو يرشق قوات الاحتلال بالحجارة أمام الحاجز في البيرة في فلسطين المحتلة.

وكانت مراسلة الميادين أفادت، أمس السبت، بأن الفلسطينيين يتصدون لقوات الاحتلال في البيرة في فلسطين المحتلة.

وسقط عدد من الشهداء والجرحى قبل أيام جرّاء مواجهات اندلعت بين الشباّن الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية.