قتيلان و20 جريحاً بإطلاق نار في ولاية فلوريدا الأميركية

شرطة مدينة هياليه بولاية فلوريدا الأميركية تتحدث عن مقتل إثنين وجرح 20 آخرين بإطلاق نار عشوائي من مسلحين 3 على حشد من الناس قرب صالة بلياردو بالمدينة من دون أن تعرف الأسباب.

  • مسلحون ثلاثة ترجّلوا من سيارة وفتحوا النار على الحشد الذي كان خارج صالة البلياردو في المدينة
    مسلحون ترجّلوا من سيارة وفتحوا النار على الحشد الذي كان خارج صالة البلياردو في المدينة
  • مسلحون ثلاثة ترجّلوا من سيارة وفتحوا النار على الحشد الذي كان خارج صالة البلياردو في المدينة
    مسلحون ترجّلوا من سيارة وفتحوا النار على الحشد الذي كان خارج صالة البلياردو في المدينة

قتل شخصان، وأصيب 20 بجروح على الأقل اليوم الأحد، حين قامت مجموعة من 3 أفراد بإطلاق النار عشوائياً على حشد خارج قاعة حفلات موسيقية خارج نادٍ للبلياردو في مدينة هياليه بولاية فلوريدا الأميركية، وفق ما أفادت الشرطة المحلية في المدينة.

ووفقاً للتحقيقات، قالت شرطة "ميامي-دايد"، إن "القاعة كانت تستضيف حفلاً، وكان العديد من المنظمين أمامها"، مضيفةّ أن "سيارة اقتربت من أمام الصالة، وخرج منها 3 أشخاص بدأوا بإطلاق النار عشوائياً على الحشد".

وكتب رئيس الشرطة على تويتر: "أنا في موقع حدوث عمل جبان آخر من أعمال العنف بالأسلحة النارية، حيث أصيب أكثر من 20 ضحية بطلقات نارية وقُتل إثنان للأسف".

من جهتها، ذكرت شبكة (سي.إن.إن) الأميركية أن "سيارة بيضاء من طراز نيسان باثفايندر توقفت في المكان وترجل منها ثلاثة يحملون بنادق ومسدسات وبدأوا في إطلاق النار على حشد تجمع لحضور حفل موسيقي في المكان".

وأمس السبت أصيب 7 أشخاص بعملية إطلاق نار في مدينة ميامي بولاية فلوريدا أيضاً، وفق ما أفادت شبكة "إن بي سي" الأميركية.

وتعتبر عملية إطلاق النار في فلوريدا، الثالثة من نوعها خلال أسبوع في الولايات المتحدة، بعد ثلاثة أيام من عملية إطلاق نار وقعت في ولاية كاليفورنيا الأميركية في ساحة للقطار قرب المطار الرئيسي في المدينة.

وقبل أيام قتل 5 أشخاص على الأقل في حادث إطلاق نار بولاية أوهايو الأميركية.

وقالت محطتان تلفزيونيتان محليتان إن 3 أشخاص على الأقل عثر عليهم قتلى بالرصاص في أحد المباني، كما قتل المزيد من الضحايا في الخارج في نفس الموقع، فيما لم يتم التأكد على الفور من العدد الدقيق للضحايا.

وتتكرر حوادث إطلاق النار في الولايات المتحدة حيث كانت الشرطة الأميركية قد أعلنت قبل أسبوع أنّ شخصين لقيا مصرعهما وأصيب 8 آخرون بجروح جراء إطلاق نار وقع وسط مدينة مينيابوليس بولاية مينيسوتا.